إرشادات يجب اتباعها عند إعطاء المكملات الغذائية للأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 13 مارس 2018 - 13:10 Sunday , 19 August 2018 - 07:43 إرشادات يجب اتباعها عند إعطاء المكملات الغذائية للأطفال‎ Benefits-ginger.com‎
إرشادات يجب اتباعها عند إعطاء المكملات الغذائية للأطفال‎

إرشادات يجب اتباعها عند إعطاء المكملات الغذائية للأطفال، هذه بعض الإرشادات التي تيسر على الآباء إعطاء المكملات الغذائية لأطفالهم بانتظام والحصول على نتائج آمنة، يوضحها لكم مركز الفوائد العامة.

إرشادات يجب اتباعها عند إعطاء المكملات الغذائية للأطفال

1 ـ تتمتع الفيتامينات بدرجة امان أعلى بكثير من الأدوية والعقاقير الكيميائية، لذلك لن تحتاج إلى اتباع طرق متناهية الدقة لتعيين مقدار الجرعات.

وهناك طريقة بسيطة تتبع مع الأطفال في ذلك المجال، وهي قياس الجرعات على أساس نسبة وزن الطفل إلى وزن الشخص البالغ. بمعنى أنه إذا كانت الجرعة التي يتناولها شخص بالغ يزن 90 كيلو جراماً قرصاً واحداً، تكون الجرعة المناسبة لطفل يزن 45 كليو جراماً هي نصف قرص. أما إذا كان وزنه 22 كيلو جراماً، يمكن أن يتناول ربع قرص.

وهكذا يمكن أن نقيس الجرعة التي يحتاجها الطفل على أساس كل كيلو جرام من وزنه مقارنة بالجرعة التي يحتاجها الشخص البالغ لكل كيلو جرام من وزنه، على الرغم من احتياج الأطفال إلى الفيتامينات يفوق احتياج الأشخاص البالغين.

2 ـ لن يستطيع الطفل الصغير أن يبلع الأقراص حتى إذا قسمناها إلى أجزاء، بإمكانك أن تطحن القرص (أو جزء منه) وتخلطه مع كوب من العصير أو أي نوع من الأطعمة.

ولكن لا يجب أن تكون هذه الأطعمة ساخنة، فالفيتامينات حساسة للحرارة. يمكن أن تخلطها مع صوص التفاح أو أي فاكهة مهروسة أخرى، كما يمكن إضافتها إلى عصير الأناناس أو أي نوع من العصير المحلى. اختاري أكثر من طعام أو مشروب محلى يحبه أطفالك لكي يخفض طعم الفيتامين.

3 ـ أفضل طريقة يمكن أن يحصل الأطفال من خلالها على جرعات كبيرة من فيتامين C كمضاد للفيروسات أو مضاد حيوي هي خلط بودرة حمض الأسكروبيك مع الأطعمة أو العصائر المحلاة. فكل ربع ملعقة صغيرة يعادل تقريباً 1000 ملليجرام من فيتامين C الخالص. وهذه طريقة عملية حتى بالنسبة للجرعات العالية.

4 ـ إعطاء كميات صغيرة من المكملات إلى الأطفال في بداية الوجبات اليومية يضمن لك أن يقوم طفلك بابتلاع هذه الكمية الصغيرة بأكملها. اخلطي الفيتامينات مع أصغر كمية ممكنة من العصير أو الفاكهة، فهذا أفضل من أن تخلطها مع كمية كبيرة.

بعد أن يقوم الطفل بابتلاع جرعة الفيتامين الموجودة بالعصير، قومي بإعطائه كمية من العصير المحلى الخالص المفضل لديه للتخلص من طعم الفيتامين الذي يتناوله.

5 ـ بالنسبة للأطفال الرضع، تتمثل الصعوبة الحقيقية ليس في الاحتياطات السابقة، ولكن في كون هذه الاحتياطات غير كافية لإقناع الطفل بتناول العصير أو الطعام المضاف إليه الفيتامين.

فغالباً ما سيقاوم الطفل، وغالباً ما ستكون النتيجة هي سكب الفيتامين على الأرض أو على أحد المقاعد أو حتى علامبس الأب أو الأم. ليس هناك حل سوى أن نحاول مرة أخرى. فمثلما يتعلم الطفل المشي، سوف يتعلم أن يتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية وسوف يتقبل الطفل هذا الأمر عندما يصبح روتيناً يومياً. وكلما بدأنا مبكراً، يعتاد الطفل على هذا الأمر في وقت أقصر. فاعتياد الطفل على هذه العادات الصحية سوف ينفعه لسنوات عديدة.

6 ـ تركيبات الفيتامينات السائلة المحضرة مسبقاً هي خيار جيد. ولكن عيبها الرئيسي هي أنها تفقد فاعليتها سريعاً بعد الفتح حتى وإن تم حفظها في الثلاجة.

وهنا يجب أن نذكر معلومة مهمة وهي أن أقراص وكبسولات الفيتامينات لا يجب أن تحفظ في الثلاجة. بالرغم من أن الغلاف الخارجي لعبواتها يوصي بحفظها في مكان بارد وجاف، ولكن الثلاجة مكان بارد جداً ورطب.

والرطوبة بوجه عام تقلل من فاعلية هذه المكملات. كل ما علينا فعله هو أن نبعدها عن حرارة الفرن وأشعة الشمس وأن لا نقوم بتخزينها في السيارة. فأي مكان تتوافر فيه هذه الشروط هو مكان بارد.

7 ـ تتمتع المكملات الغذائية سهلة المضغ بطعم لذيذ، فهي مناسبة جداً للأطفال. فبمجرد أن يكتسب الطفل القدرة على مضغ هذه الأقراص، سوف يتناولها دون شكوى. ولكن علينا أن نبتعد عن الأقراص التي تحتوي على الألوان أو النكهات الصناعية، وبخاصة مواد التحلية الصناعية.

فهذه المواد الكيمائية الضارة ـ التي تقوم الشركات المصنعة بإضافتها إلى الأقراص توفيراً للنفقات ـ لن يستفيد منها طفلك بأي شكل من الأشكال.

8 ـ يمكنك أن تعتمد على أقراص فيتامين C سهلة المضغ أثناء الرحلات أو إذا كنت ستتناول طعامك بالخارج. عليك أن تختار الأقراص التي تحتوي على الأسكروبيك غير الحمضي، حيث إن تأثيرها على مينا الأسنان يكون أخف من أقراص فيتامين C التي تحتوي على حمض الأسكروبيك.

ويمكن أيضاً استعمال هذه الأقراص من حين لآخر. من المهم استخدام النوع غير الحمضي من فيتامين C عند الاستخدام التكرر والمنتظم، مثلما هو الحال إذا كان الطفل مريضاً ويحتاج إلى تناول جرعات كبيرة من فيتامين C .

9 ـ إذا كنت تود أن تعرف ما إذا كان طفلك قادراً على بلع أقراص الفيتامينات أم لا، قل له إنه سيحصل على مكافأة مالية إذا استطاع القيام بذلك. وبما أن الأقراص سهلة المضغ باهظة الثمن بالمقارنة بالأقراص الأخرى التي تحتوي على العناصر الغذائية نفسها، فنجاح هذه الطريقة يوفر لك الكثير من المال. ابدأ بالكبسولات صغيرة الحجم وأخبر طفلك أنه لن تكون هناك مشكلة إذا لم يستطع أن يبلعها مثل الأولاد الكبار. فالرغبة في الشعور بالفخر والحصول على المال من أقوى المغريات التي لا يستطيع الأطفال مقاومتها.

10 ـ هناك العديد من الأشخاص البالغين لا يستطيعون أن يبلعوا أقراص الدواء. ومعظم هؤلاء الأشخاص أجبرهم آباؤهم حينما كانوا أطفالاً على بلع أقراص الدواء قبل أن تتكون لديهم الرغبة في القيام بذلك. وبما أن العسل محبب بالنسبة للأطفال، يمكنك أن تعطي طفلك ملعقة من العسل بعد أن يقوم ببلع القرص أو الكبسولة.

11 ـ إذا كنت تشعر بأن هذه الخطوات السابقة نوع من أنواع التحايل الذي تستخدمه لكي تجبر طفلك على تناول المكملات الغذائية، فأنا أقر لك بمتنهى الصراحة والوضوح: هي كذلك فعلاً. ولكن الهدف هو إفادة أطفالنا وتحسين حالتهم الصحية. فالمكملات الغذائية لن تفيدنا شيئاً إذا بقيت مخزنة في العلب والزجاجات.

12 ـ إذا كنت في زيارة لأحد الأقارب أو في مكان عام، من الأفضل أن لا تقدم على إعطاء أطفالك المكملات الغذائية الخاصة بهم. فأنت في غنى عن الحوارات والنقاشات التي ستدور حول نوعية الفيتامينات التي يأخذها أطفالك. يمكن أن يتناول الأطفال الفيتامينات الخاصة بهم قبل أن يغادورا المنزل أو بعد العودة إليه.

13 ـ تطلب معظم المدارس خطاباً معتمداً من الطبيب لكي تسمح للأطفال بتناول الفيتامينات أثناء اليوم الدراسي. يمكنك أن تحاول الحصول على هذا الخطاب من طبيبك الخاص.

حاول أن تلفت أنظار القائمين على الرعاية الصحية بالمدرسة إلى أنه لا يجب إخراج الطفل من الفصل أو استدعائه أثناء أحد النشاطات لكي يتناول الفيتامينات الخاصة به. فليس هناك داعٍ لأن يشعر الطفل أنه غريب أو مختلف عن بقية زملائه فقط لأنه يعتمد على المكملات الغذائية في نظامه الصحي.

كن إيجابى وشارك هذه المعلومة