اسباب الاكتئاب وهل هناك عوامل تزيد من احتمالية الاصابة بالاكتئاب‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 10 مارس 2018 - 16:12 Wednesday , 19 September 2018 - 07:22 اسباب الاكتئاب وهل هناك عوامل تزيد من احتمالية الاصابة بالاكتئاب‎ Benefits-ginger.com‎
اسباب الاكتئاب وهل هناك عوامل تزيد من احتمالية الاصابة بالاكتئاب‎

اسباب الاكتئاب ، البعض يفسر مشاعر الإكتئاب بالوحدة والحزن وفقدان الرغبة في القيام بالأمور العادية في الحياة ولكن مع الأسف مفهوم الإكتئاب أوسع وأشمل من ذلك بكثير فحسب ما ورد عن الكثير من الدراسات والبحوث الطبية مشاعر الإكتئاب تعد من أخطر المشاعر التي تواجه الإنسان ، لكن ما هي العوامل التي قد تسبب في التعرض للإكتئاب وهل هناك أنواع للإكتئاب أم أنه يحدث عند الجميع بنفس الشكل والصورة وكيف يمكن التعامل مع هذه الحالة النفسية قبل أن يتطور الأمر؟! ستجد إجابات بسيطة لكافة الأسئلة التي تدور في عقلك عن الإكتئاب، وكل ما عليك القيام به هو متابعة السطور التالية.

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب وهل هناك عوامل خطورة تزيد من إحتمالية الإصابة بالإكتئاب؟

يعتبر الإكتئاب من اخطر الإضطرابات التي يتعرض لها الإنسان وتأثيرها قد يكون أقوى من تأثير الأورام الخبيثة التي تهاجم الجسم وهذا لأنها بالفعل تفقد الإنسان الرغبة في الحياة وشعورها بأن الموت هو الحل لما يعاني منه في هذه الحياة، يرغب في الوقت لإيقاف هذا الشعور السلبي الذي ينمو بداخله يومًا بعد يوم.

ليس هذا فقط؛ الإكتئاب أيضًا يؤثر وبشكل كبير على حياة الإنسان ويهدد أجهزة الجسم فيقدها القدرة على القيام بالمهام الأساسية المطلوبة منه، وفي الحالات المتطورة قد يصل الأمر للإنتحار ولهذا نقول أن الإكتئاب يعتبر من أخطر المشاعر التي يعاني منها الإنسان، ولذلك مجرد أن تلاحظ الأعراض التي تدل عليها عليك إتخاذ الخطوة على الفور ولا تتردد أبدًا في علاج الإكتئاب.

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

وقد تشكل اسباب الاكتئاب العناصر التالية:

1- قد يتعرض الإنسان إلى هذه الحالة النفسية نتيجة لإضطراب العوامل الوراثية فقد أظهرت العديد من الدراسات الطبية أنه من السهل التعرض لنوبات من الإكتئاب إذا كان هناك أحد في أفراد عائلتك يعانون منه بشكل مستمر وهذا غالبًا ما يحدث نتيجة لإنخفاض كمية المواد العصبية الناقلة الموجودة في مركز الدماغ والتي تعتبر العامل الهام المسئول عن الإنفعالات والتفكير والسلوك.

2- أيضًا العوامل التربوية من اسباب الاكتئاب وهذا لأنها تزيد من إحتمالية التعرض لنوبات الإكتئاب بشكل مستمر حيث تجد أن الطفل الذي يلاحظ والدته أو والده المصابين بالإكتئاب على الدوام؛ يعانون أيضًا من المشاعر نفسها بمجرد أن يكبرون حتى في غياب أسباب أساسية لذلك، هذا إلى جانب التعرض لمشاعر سيئة تؤثر على حياتهم من بينها سوء الظن والحساسية الزائدة.

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

3- عندما يتعرض الإنسان لظروف وضغوطات الحياة الصعبة قد ينتهي به الأمر بالإكتئاب وخاصة عندما تشكل عليه ضغط لا يتحمله بمفرده سواء كانت تلك الضغوط مادية أو معنوية.

4- بعض الحالات المصابة بالإكتئاب قد تعاني أيضًا من إضطرابات الشخصية من بينها الوسواس القهري وأيضًا عدم المرونة والهستيريا وهذه المشاعر تتحول لتصبح إكتئاب مزمن أو شديد، وعدم معالجة الأمر في المرحلة الأولى قد يتعرض إلى المزيد من المضاعفات الخطيرة.

5- تحدث أيضًا أحد الأطباء عن الأمراض العضوية والتي تعتبر من بين اسباب الاكتئاب الذي يعاني منه الإنسان، على سبيل المثال أغلب الحالات التي تعاني من الأورام الخبيثة أو الأمراض السرطانية ومرض الباركنسون يكونون أكثر عرضة للإصابة بالإكتئاب، أيضًا الحالات التي تُكثر من تناول الأدوية المضادة للضغط وقرحة المعدة وهذا لأنها من الأدوية المسببة للإكتئاب.

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

هل هناك أعراض أو علامات أولية تظهر على الحالات التي تعاني من الإكتئاب؟

بالطبع تمكن العلماء والأطباء النفسيين من تشخيص الحالات التي تعاني من الإكتئاب بعد مراجعة العلامات والأعراض التي تظهر عليهم في حالة الإصابة بالإكتئاب وقد تشمل تلك الأعراض ما يلي:

1- الرغبة في الإنعزال عن المجتمع والإنطواء وعدم الشعور بحاجة التحدث مع الآخرين أو مشاركتهم المشاعر التي تتراكم بداخلهم.

2- إنعدام الطاقة للقيام بالأعمال المطلوبة والأسوأ من ذلك فقدان الشعور بالحياة نفسها وكل ما هو جميل فيها.

3- التفكير السلبي في كافة الأمور الحياتية وتأنيب النفس على كل خطأ يحدث والشعور بالذنب حتى إذا لم يوجد سبب معين لذلك.

4- ظهور الأفكار التشاؤمية وقدرتها على منع الإنسان من إتخاذ خطوة واحدة لتصحيح الأمر وبدء حياته.

5- أحد أعراض الإكتئاب أيضًا المعاناة من إضطرابات النوم بشكل دائم من بينها فقدان الشهية أو النوم لساعات طويلة من اليوم.

6- إضطراب الشهية حيث تجد بعض الحالات تشعر برغبيتها الشديدة في تناول الطعام وهنا يزداد وزنها وحالات أخرى قد تفقد شهيتها لتناول الطعام وتلاحظ فقدان مستمر في الوزن.

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

7- قلة الحركة وبذل مجهود أو نشاط بدني من العلامات التي تشير إلى الإصابة بالإكتئاب.

ليس هذا فقط؛ هناك الكثير من العلامات التي تظهر على الحالات التي تعاني من الإكتئاب ولكن الأعراض السابقة أكثرهم شيوعًا وإنتشارًا بين مرضى الإكتئاب، وبمجرد ظهور تلك العلامات من الضروري التوجه إلى خبير متخصص للتعامل مع الأمر قبل أن يزداد الوضع سوءًا.

هل هناك طرق فعالة لعلاج الإكتئاب؟

حسب ما ورد في العديد من الدراسات الطبية؛ هناك طرق عديدة لعلاج الإكتئاب وقد يتخذ الطبيب أحد الإتجاهين في علاج الإكتئاب إما العلاج الدوائي أو العلاج النفسي وهناك إتجاه جديد ظهر مؤخرًا ويُعرف بالإتجاه المعرفي:

1- العلاج الدوائي يتمثل في تناول أنواع معينة من الأدوية المضادة للإكتئاب لفترة معينة يوصي  بها الطبيب وغالبًا ما تكون ستة أشهر فقط وهذه الأدوية قد تساعد المريض في تحسين حالته المزاجية، وقد يخضع المريض أيضًا إلى العلاج بالتدليك الكهربائي، ولكن هذا النوع من العلاج يحتاج إلى إشراف الطبيب النفسي.

2- أما العلاج النفسي فهو يساعد المريض في تحسين سلوكيات المريض وهذا النوع من العلاج يعتمد على قدرات المريض الفكرية والإجتماعية ولذلك ينقسم إلى نوعين كما يلي:

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

العلاج المعرفي وهذا النوع من العلاج يساعد المريض في إستبدال كافة المفاهيم الخاطئة والسلبية بمفاهيم أخرى إيجابية وذات معنى.

هناك أيضًا العلاج السلوكي وهذا العلاج يهدف إلى تحويل سلوكيات المريض الإكتئابية أو التي تدعو إلى الإكتئاب إلى سلوكيات أخرى تدعو إلى الأمل والتفاؤل.

ليس هذا فقط، قد يوصي الطبيب أيضًا باللجوء إلى الطبيعة وإستخدام الأعشاب والطب البديل في علاج الإكتئاب والتغلب على كافة الأعراض والعلامات التي تصاحبه، بالإضافة إلى ذلك الإعتماد على الأعشاب والنباتات الطبيعية يمنح الإنسان الفرصة للحفاظ على المعدل العام من الصحة والحصول على المعدل الذي يحتاجه من المكونات الغذائية، هذا بالإضافة إلى إحتوائها على مجموعة من الخواص الطبية التي تساعد في التغلب على الإضطرابات النفسية ومن بين تلك الأعشاب الورد والخزامي والياسمين والبابونج والبرغموت وهذه النباتات تتميز بقدرتها على تهدئة الأعصاب وتخفيف حدة الإكتئاب.

اسباب الاكتئاب

اسباب الاكتئاب

الإكتئاب ليس بالأمر البسيط كما يعتقد البعض وأنه سيزول مع مرور الوقت؛ إذا لم تتخذ الخطوة لعلاج الإكتئاب لن تتمكن أبدًا من التغلب على تلك المشاعر السلبية والتشاؤمية التي تتولد بداخلك وتزيد مع مرور الوقت، يجب أن تدرك أن اللحظة التي تمر عليك وأنت تشعر بالإكتئاب تستهلك طاقتك وتسبب لك الكثير من المشاكل ولذلك لا داعي للتردد واتخذ الخطوة لمواجهة هذه المشاعر السلبية وتخطاها.