اعراض التوحد عند الاطفال وعلاجه‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 10 مارس 2018 - 15:40 Tuesday , 19 June 2018 - 16:06 اعراض التوحد عند الاطفال وعلاجه‎ Benefits-ginger.com‎
اعراض التوحد عند الاطفال وعلاجه‎

اعراض التوحد عند الاطفال وعلاجه ، غالباً ما يعطي الطفل المتوحد هذا الانطباع ، بأنه يحيا داخل قوقعة ، في عالم خاص به، لأن الطفل المتوحد .. يعاني نقصاً في المهارات الاجتماعية التي تشمل القدرة علي التجاوب الاجتماعي مع الآخرين ومبادلتهم المشاعر والاهتمام، والقدرة علي بدء حوار..

وقراءة التعبيرات غير اللغوية .. التي ترتسم علي الوجه أو يعبر عنها ، بالإشارة وفهم مشاعر وأفكار الآخرين.. وكذلك فالطفل المتوحد ، يعاني من مشاكل لغوية حيث يتأخر في التعبير أو الفهم الغوي.. كما يتميز الطفل المتوحد بسلوكياته الغريبة النمطية المكررة.

وتظهر هذه الأعراض في الطفل المتوحد في ال 18 شهراً الأولي من عمر الطفل ولابد من تواجدها قبل أن يتمشهره الثلاثين.

اعراض التوحد عند الاطفال وعلاجه (التوحد الانمطي) :

هناك ما يسمي بالتوحد اللانمطي وهو أكثر شيوعاً من التوحد ، وفيه يعاني الطفل من بعض أعراض التوحد وليس كلها .. ففي هذه الحالة قد تظهر الأعراض بعد أن يتم الطفل شهره الثلاثين ومن الممكن أن يكون لديه قدر من التواصل الاجتماعي أو لا يظهر الكثير من السلوكيات النمطية المكررة.. ولكن لا يمكن وصغفه بالطفل العادي.

والآن.. ما هي.. طبيعة مرض التوحد؟

يعدمرض التوحد مرضاً عضوياً وهو ليس نتيجة تقصير من الأم أو الأب ، وما يحتاجه الطفل هو خطة علاج معدة كما يحدث في أي مرض مزمن.

إن مجرد الإعلان عن التشخيص. يمثل أزمة للأسرة كلها قد تأخذ وقتاً طويلاً لتجاوزها..وما أريده ن أي أسرة لديها طفل متوحد هو الموضوعيه.. والأمل.

ولكن الاسراف .. في الأمل قد يتسبب في مزيد من الأسي ويضاعف من حجم الأزمة.. حين يمر الوقت ولا تتحقق الآمال الوردية ومهم جداً أن يؤخذ في الإعتبار ما يلي:

خطة العلاج:

يجب وضع خطة علاجية مدي الحياة لتأهيل الطفل كي يعتمد علي نفسه كلما تقدم في العمر وتشمل هذه الخطة تنمية مهاراته الاجتماعية والتعليمية وتأهيله لعمل مناسب.

ما يجب أن نفعله بالنسبة للتعليم:

يجب أن يتعاون الأهل والمدرسة في تقرير مصير الطفل. ويجب أن يطرح السؤال التالي: هل من الأفضل عزله في فصول خاصة به مع آخرين يماثلونه في القدرات العقلية؟ويجب استشارة الطبيب المختص قبل أن يتخذ هذا القرار الذي سوف يحدده عوامل كثيرة مثل، درجة الاعاقة الذهنية التي يعاني منها الطفل واحتياجاته وقدرة المدرس والامكانيات المتحة في المدرسة.

تعديل غذاء الطفل كما يلي:

تناول طعاماً غنياً بالألياف.

للبروتين تناول الفول والبقول والسمك وصدور الدجاج الأبيض والزبادي خالي الدسم .

ابتعد عن القهوة والأطعمة المحفوظة والمشروبات المحتوية علي الكربونات والشيكولاته والأغذية المعلبة والملح والسكر والحلويات والدهون المشبعة والمشروبات السريعة والدقيق الأبيض.

تناول عدة وجبات صغيرةكل يوم أفضل من تناول وجبتين أو ثلاث وجبات كبيرة.

التنفس بعمق:

لزيادة امداد المخ بالأكسجين عن طريق تدريبات التنفس العميقز

العلاج الدوائي:

بعد استشارة الطبيب المختص.