الكمون والزنجبيل والقرفه والليمون اللي جربهم مده التخسيس‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأحد , 25 مارس 2018 - 14:56 Thursday , 24 May 2018 - 00:43 الكمون والزنجبيل والقرفه والليمون اللي جربهم مده التخسيس‎ Benefits-ginger.com‎
الكمون والزنجبيل والقرفه والليمون اللي جربهم مده التخسيس‎

الكمون والزنجبيل والقرفه والليمون اللي جربهم مده التخسيس، من المعروف أن الوصفات الطبيعية معروفة بفائدتها الكبيرة بجانب إحتوائها علي المركبات الغذائية التي تعطي الجسم الكثير من المنافع بالإضافة إلي أن الخلطات الطبيعية تتم من خلال خلط أكثر من مادة عشبية سواء مجففة أو عشبية مع بعضها البعض من أجل الحصول علي فائدة أكبر منها.

وهذا ما تم تأكيده من خلال الدراسات والتجارب التي أجريت علي تلك الأعشاب ومدي تأثيرها وفعاليتها عند دمج أكثر من نوع مع بعضه البعض وما هي الفائدة التي نحصل عليها من خلال مزج هذه العناصر؟ وهل تتغير خصائص أي من هذه المواد؟ لذا سوف نتعرف علي خلطة الكمون والزنجبيل والقرفة والليمون للتخسيس من خلال قسم معلومات غذائية في مركز الفوائد العامة.

عناصر خلطة الكمون والزنجبيل والقرفة والليمون

القرفة والزنجبيل

تتشارك كل من الزنجبيل والقرفة بمواد طبيعية وخواص وعلاجات وكذلك أحماض ومركبات مشتركة إذ إنهما يعملان علي تحفيز الرحم مع الحد من آلام الدورة الشهرية، وحرق كل الدهون المتراكمة في جسم الإنسان، وعلاج المشاكل المصاحبة لأمراض الجهاز التنفسي بالإضافة إلي زيادة مناعة الجسم نظرا لإحتوائما علي الكثير من مضادات الأكسدة وغيرها من الفوائد التي نحصل عليها من خلال مزجهما معا من أجل الحصول علي فائدة مضاعفة.

الكمون

يحتوي الكمون علي الكثير من الأحماض والمواد والتي بدورها تخفف من إنتفاخ البطن والغازات وحرق الدهون المتراكمة بالإضافة إلي تقليل نسبة الكوليسترول في الدم بجانب تسهيل وتلين حركة الأمعاء.

الليمون

يعد الليمون من أكثر الثمار الغنية عن التعريف نظرا لفائدتها الكبيرة والتي بدورها تحتوي علي العديد من مضادات الأكسدة وفيتامين ب الأمر الذي يزيد من مناعة الجسم مع تقليل الأعراض المصاحبة للأنفلونزا والبرد بجانب التخلص من السموم الموجودة في الجسم وحرق الدهون المتراكمة فيه.

فوائد خلطة الكمون والزنجبيل والقرفة والليمون للتخسيس

  • يساهم مشروب الكمون والزنجبيل والقرفة والليمون في التخلص من الوزن الزائد في الجسم بكل سهولة خلال فترة بسيطة نظرا لأنه يعمل علي رفع مستوي التمثيل الغذائي (الأيض) مع التقليل من الشهية، بالإضافة إلي أن الكمون والليمون يعملان علي الحد من تراكم الدهون في جسم الإنسان مع إحتوائهم علي القليل من السعرات الحرارية مع العمل علي علاج إضطرابات المعدة والتي منها عسر الهضم والإمساك ومن ثم تسهيل عملية الهضم الأمر الذي ينعكس علي منع تراكم الدهون في الجسم.
  • يساهم في رفع درجة حرارة الجسم لذا يعد من أكثر المشروبات المفضلة لدي الكثير من الأشخاص في فصل الشتاء.
  • يساعد هذا المشروب علي تعزيز صحة كل من الجهاز المناعي والجهاز العصبي وكذلك الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي الأمر الذي يعمل علي تحفيز الدورة الدموية في الجسم مع علاج مشاكل فقر الدم.
  • يلعب هذا المشروب دورا كبيرا في تنظيم مستوي ضغط الدم الأمر الذي يعد علاج مثالي لأصحاب الضغط العالي.
  • كما أنه بمثابة مشروب ديتوكس الذي يعمل علي التخلص من السموم والجراثيم وكذلك البكتريا الموجودة في الجسم.

كيفية تحضير مشروب الكمون والزنجبيل والقرفة والليمون

المكونات:

  • ملعقة من بذور الكمون.
  • 1/2 ملعقة من مسحوق الزنجبيل.
  • 1/4 ملعقة من القرفة.
  • 2 شريحة من الليمون.
  • كوب من الماء الفاتر.
  • ملعقة كبيرة من العسل الأبيض من أجل التحلية.

طريقة التحضير:

  • يتم وضع الماء في إناء علي النار لمدة من 5 إلي 10 دقائق مع تركها حتي تغلي بشكل جيد ومن ثم رفعه من علي النار مع إضافة كل من الليمون والكمون والقرفة وكذلك الزنجبيل إليه مع خلطهم بشكل جيد مع تركهم لمدة من 15 إلي 20 دقيقة.
  • بعد ذلك يتم تصفية هذا الخليط بشكل جيد مع إضافة القليل من العسل الأبيض من أجل التحلية وذلك علي حسب الرغبة.

  • يتم تناول هذا المشروب كل يوم في الصباح الباكر علي الريق من أجل التخلص من الوزن الزائد بشكل فعال.
  • حيث يتم تناول كوب من هذا المشروب في بداية اليوم وقبل وجبة العشاء وذلك علي مدار 20 يوم لكن مع إتباع نظام غذائي معين بالإضافة إلي إمكانية تحضيره بإحدي الطريقتين الأولي منها إستخدامه بمثابة مواد طازجة والأخري إستعماله جافا وذلك بعد أن يتم طحنه لكن يفضل إستخدام الأعشاب بشكل طازج من أجل التمتع بالمذاق الخفيف علي المعدة.

ملحوظة هامة:

  • وفقا للدراسات التي أجريت علي خلط كل من الكمون والزنجبيل والقرفة وكذلك الليمون الأمر الذي يعطي فائدة كبيرة للجسم مع وجود القليل من الأضرار لبعض الفئات والتي منهم النساء الحوامل نظرا لأن هذا المشروب يعمل زيادة إنقباضات الرحم الأمر الذي يؤدي إلي الولادة المبكرة لكن من الممكن في الشهر التاسع من أجل تسهيل عملية الولادة.
  • وكذلك الأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل المتعلقة بأمراض المعدة والتي منها القرحة حيث أن هذا المشروب من الوصفات الشديدة علي المعدة الأمر الذي يصعب تحمله نظرا لطعمه اللاذع بالإضافة إلي الأشخاص الذين يعانون من عدم إنتظام الضغط أو وجود إنخفاض فيه الأمر الذي يؤثر عليهم بشكل سلبي الأمر الذي يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالغثيان والفئ وكذلك القيء.