علاج ارتفاع ضغط الدم‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 01 مارس 2018 - 12:35 Sunday , 20 May 2018 - 11:46 علاج ارتفاع ضغط الدم‎ Benefits-ginger.com‎
علاج ارتفاع ضغط الدم‎

علاج ارتفاع ضغط الدم ، يعاني العديد من الأشخاص من ارتفاع ضغط الدم لأسباب متعددة، وهذا المرض لا يختص بسن معين، يمكننا في هذا المقال التعرف على أعراض ارتفاع ضغط الدم، والوسائل المتاحة للوقاية من ارتفاع ضغط الدم ومكافحته. هذا من خلال مركز الفوائد العامة.

علاج ارتفاع ضغط الدم

يعتقد الكثيرون أن ارتفاع ضغط الدم هو أحد الأعراض الطبيعية المرتبطة بسن الشيخوخة، ولكن ذلك الاعتقاد يجب ألا يجعلنا نتخاذل عن اتخاذ الخطوات اللازمة للتعامل معه.

إن الارتفاع في ضغط الدم يجعلك أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية وأمراض الكلى. وإذا وصل ضغطك إلى 150 على 100 أو أكثر، فإن هذا يسير إلى أنه مرتفع. ويعد المعدل الطبيعي للضغط هو 120/80. أما قياس 140/90 فيما أقل، فيشير إلى وجود ارتفاع في الضغط ولكن بدرجة مقبولة.

يجب معرفة أن ارتفاع ضغط الدم يشير لمشكلة صحية عندك وليس المشكلة ذاتها. ذلك لأن المشكلة الحقيقية تكمن في انقباض الشرايين أو ترسب الدهون عليها مما يجعلها غير قادرة على الاسترخاء عندما يقوم القلب بضخ الدم في الجسم.

يؤدي التعرض لانقباض في الشرايين إلى ظهور أعراض الشيخوخة بشكل أسرع؛ حيث لا يسمح هذا الانقباض إلا بوصول كميات قليلة من الأوكسجين إلى الأنسجة مما يرهق القلب فيعمل بمعدل أكبر من احتماله، الأمر الذي يؤدي بالتبعية إلى حدوث ارتفاع في ضغط الدم وبالتالي إلى تعرض جدران الشرايين للتلف، مما يؤدي بدوره إلى الإصابة بتصلب الشرايين أو إلى زيادة ترسب الدهون عليها ومن ثم تزداد المشكلة سوءاً.

يمكن تشبيه الشرايين بشبكة معقدة من خراطيم المياه التي تستخدم في ري حديقة بأكملها، تصل إليها المياه عن طريق مضخة واحدة وهي القلب. مع كل خفقة قلب يتم إرسال الأوكسجين والعناصر الغذائية عن طريق الدم إلى جميع أجزاء الجسم من خلال الشرايين لتغذية خلايا الجسم بأكملها. يقوم هذا الدم المتدفق داخل الشرايين بالضغط على جدرانها مما يضر بالخلايا الدقيقة داخلها. تتمتع جدران الشرايين بالمرونة، كما أنها محاطة بعضلة مرنة قابلة للانبساط والانقباض على حسب درجة ضغط الدم المتدفق عليها ذلك للتخفيف من هذا الضغط ولضمان تدفق الدم بسهولة؛ بدلاً من وصوله بصورة متقطعة إلى الخلايا.

بمرور الوقت، تصبح الشراين هند الكثير منا أضيق وأكثر صلابة وتسمى هذه الحالة بتصلب الشرايين، أما في حالة ترسب الدهون على الشرايين، فتسمى هذه الحالة بالتصلب العصيدي. وتتسبب الإصابة بتصلب الشرايين في حدوث حالة الخرف التي يصاب بها كبار السن. وتأثر الكلى والكبد وبعض الأعضاء الأخرى، وبالتالي تعجز عن تخليص الجسم من السموم بالكفاءة المطلوبة منها. كما تترسب الدهون والكوليسترول داخل جدران الشرايين مما يقلل من مساحة الأوعية الدموية. يرجع سبب هذه المشكلة في الأصل إلى التلف الذي تتعرض له جدران الشرايين من تآكل (بسبب ارتفاع ضغط الدم) أو عدوى بكتيرية أو فيروسية أو ارتفاع نسبة الهوموسستين أو الضرر الذي تسببه الجذور الحرة.

في هذه الحالة، يحاول الجسم علاج هذه المشكلة مما يؤدي إلى ظهور قرح في الأنسجة، وما يزيد الحالة سوءاً هو ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار في الدم الذي يصل إلى جدران الشرايين حيث يتأكسد من قبل الجذور الحرة مسبباً أضراراً بالجسم.

إن السبب الرئيسي للإصابة بارتفاع ضغط الدم هو نقص عنصر الماغنسيوم المعدني بالجسم. ذلك لأن الماغنسيوم يعمل على بسط العضلات التي تحيط بالشرايين بعد تعرضها للانقباض (من أعراض نقص الماغنسيوم، التشنج العضلي أو اضطرابات جفن العين). لقد أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يعانون من نقص عنصر الماغنسيوم تكون شرايينهم أكثر ضيقاً من غيرهم. ويرجع الاعتقاد السائد هو أن سبب التعرض للأزمات القلبية يرجع إلى حدوث تشنجات في الشرايين، مما يمنعها من توصيل الدم إلى القلب أو المخ، وليس إلى ما يحدث من تجلط في الدم.

علاوةً على ذلك أن التعرض للضغوط وممارسة الرياضة بشكل زائد عن الحد االازم يستنفدان عنصر الماغنسيوم الذي قد تكون تفتقر إلى وجود الكمية الكافية منه بجسمك نتيجة عدم تناولك للخضراوات ذات الأوراق الخضراء داكنة اللون والحبوب الكاملة والبذور. وهذه المنتجات من أهم الأسباب في علاج ارتفاع ضغط الدم .

إن أحد الآثار الجانبية لتصلب الشرايين هو ارتفاع احتمالية التعرض لتجلط الدم. إذا وصلت هذه الجلطات الدموية إلى مناطق ضيقة بفعل صفائح الدم، فمن الممكن أن تسد الوعاء الدموي تماماً وتمنع وصول الدم والأوكسجين والعناصر الغذائية إلى الأنسجة. وإذا حدث ذلك النوع من الانسداد في الأوعية المتصلة بالقلب أو بالمخ، يصاب الشخص بأزمة قلبية أو بسكتة دماغية. ومع ذلك، هناك الكثير لتساعد به نفسك.

يتم علاج 85% من حالات ارتفاع ضغط الدم دون اللجوء إلى الأدوية، ذلك إذا كان المريض على استعداد لتغيير أسلوبه المعيشي ونظامه الغذائي.

الأطعمة الواجب الامتناع عن تناولها:

  • تجنب تناول الملح، حيث أنه لا يساعد في علاج ارتفاع ضغط الدم؛ ذلك لارتباط استخدام ملح الصوديوم بالتعرض لحدوث ارتفاع في ضغط الدم؛ لأن الصوديوم يسبب احتفاظ الكلى بكمية كبيرة من الماء.
  • قلل من تناول المنبهات. ثبت أن ضغط الدم يقل بمعدل يصل إلى 20 درجة في حالة عدم تناول الكافيين الذي يسبب انقباض الشرايين.
  • تجنب الإفراط في تناول السكر الذي يتحول إلى دهون داخل الجسم إذا لم يتم حرقه من خلال ممارسة التمارين الرياضية.
  • استبدل الحبوب المعالجة (مثل الخبز الأبيض والمكرونة والأرز) بالحبوب الكاملة (مثل الأرز والخبز البني والمكرونة المصنوعة من الدقيق الأسمر) لزيادة نسبة فيتامينات B: B6 و B12 وحمض الفوليك في الجسم لأنها تساعد في تحلل الهوموسستين.

الأطعمة الصحية في علاج ارتفاع ضغط الدم :

  • تناول الخضراوات ذات الأوراق الخضراء والفاكهة الطازجة والمكسرات غير المملحة وغير المعالجة والمأكولات البحرية والصويا والبطاطس المشوية والزبيب والتين المجفف واللوز والعسل الأسود وبذور دوار الشمس لأنها تحتوي على نسبة عالية من المعادن، مثل الماغنسيوم والبوتاسيوم ،وهم من المصادر التي تعمل في علاج ارتفاع ضغط الدم .
  • تناول ثمرتين من الموز (الغني بعنصر البوتاسيوم) يومياً يساعد في خفض ضغط الدم و علاج ارتفاع ضغط الدم .
  • إذا كنت ممن لا يفضلون تناول الخضراوات والفاكهة الطازجة، فاحرص على تناول كوبين على الأقل منهما في صورة عصائر طازجة.
  • حاول تغيير النظام الغذائي واتبع نظاماً غذائياً نباتياً؛ لأنه كلما زاد تناول الفاكهة والخضراوات والبقوليات والعدس، زادت نسبة البوتاسيوم وانخفضت نسبة الصوديوم.
  • تناول المزيد من الثوم والبصل والبروكلي (حيث إنها مضادة للأكسدة وللفيروسات وللبكتريا) وكذلك الكرفس.
  • أضف إلى السلاطة زيت الزيتون العضوي غير المكرر أو زيت عين الجمل أو زيت بذر القرع العسلي، وتناول الأسماك الغنية بالدهون 3 مرات أسبوعياً يساعد في علاج ارتفاع ضغط الدم .
  • يجب الحرص على استخدام فلتر جيد لتنقية المياه قبل تناولها، ذلك لتفادي خطورة المعادن السامة المشتملة عليها واتي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم مثل الرصاص.
  • يساعد فيتامين E المستخلص من مصدر طبيعي في تقليل اللزوجة بالدم. لذلك، تناول المزيد من فول الصويا وجنين القمح وبراعم الفصفصة والخضراوات والبندق واللوز والأفوكادو.

حلول علاجية في علاج ارتفاع ضغط الدم :

  • إذا كنت تتناول أدوية لعلاج ضغط الدم، أخبر طبيبك بالمكملات الغذائية التي تتناولها؛ حيث تساعد هذه المكملات في خفض ضغط الدم بشكل طبيعي.
  • تناول 500 ملليجرام من الكالسيوم يومياً؛ حيث أثبت كلاهما فاعليته في انخفاض ضغط الدم.
  • تعمل الدهون الأساسية على تقليل لزوجة الدم (لتقي الجسم من تكون الجلطات) وعلى تقليل الالتهابات. لذلك، تناول جراماً من زيت السمك ومياً أو جراماً من زيت بذر الكتان.
  • تناول 900 ملليجرام من الثوم يومياً، يساعد في علاج ارتفاع ضغط الدم ،وسيعمل تناوله على المدى الطويل على انخفاض ضغط الدم وعلى التقليل من لزوجته.
  • يقوم الزعرور البري، سواء في صورة شراب أو أقراص، بإعادة ضغط الدم إلى معدله الطبيعي. لذلك، تناول من 1 مللي إلى 3 مللي من الشراب المصنع منه أو من جرام إلى جرامين من الأقراص المشتملة عليه.
  • تناول 100 وحدة دولية من فيتامين E واسع المدى المستخلص من مصدر طبيعي ثم زد الجرعة تدريجياً حتى تصل إلى 500 وحدة دولية يومياً.
  • الحرص على تناول الفيتامينات والمعادن المتعددة عالية الطاقة في الوجبات الغذائية؛ يعمل بشكل كبير في علاج ارتفاع ضغط الدم ؛حيث تعمل فيتامينات B على تقوية الأعصاب والتحكم في تقلص العضلات ورفع القدرة على تحمل الضغوط العصبية.
  • في حالة ارتفاع نسبة الهوموسستين، تناول من 10 إلى 50 ملليجراماً من فيتامين B6 ومن 400 إلى 1000 ميكروجرام من حمض الفوليك إلى جانب 10 ملليجرام من فيتامين B12.

نصائح مفيدة:

  • قد تصاب السيدات بارتفاع ضغط الدم أثناء فترة الحمل، وفي هذه الحالة عليهن استشارة الطبيب.
  • ترتبط الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم بالمعادن السامة بالجسم.
  • تعمل السجائر والمواد الكيميائية الناتجة عن دخانها إلى تدمير الشرايين وزيادة فرص تجلط الدم مما يرفع نسبة الإصابة بأمراض القلب.
  • الحرص على الحصول على جلسة تدليك بالزيوت العطرية يعمل على علاج ارتفاع ضغط الدم ،مثل زيوت شجر خشب الورد وعشب الأيلانج والمريمية والبردقوش لأنها تساعد في شعورك بالاسترخاء.
  • قد تساعد تربية حيوان أليف بالبيت في علاج ارتفاع ضغط الدم؛ حيث أظهرت الأبحاث أن التعامل مع الحيوانات الأليفة يقلل من آثار التعرض للضغوط أكتر من تناول أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم.
  • ممارسة الرياضة تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع ولكن يجب أن يكون تحت إشراف الطبيب.
  • يمكن إجراء فحص بسيط لقياس نسبة بلازما الهوموسستين، و علاج ارتفاع ضغط الدم .