الرئيسية / فوائد عامة / فوائد زيت الضرو للاطفال 7 فوائد مدهشة لزيت الضرو

فوائد زيت الضرو للاطفال 7 فوائد مدهشة لزيت الضرو

فوائد زيت الضرو للاطفال ،زيت الضرو هو نوع من أنواع الزيوت الطبيعية و التي تحتوي علي فوائد كثيرة جد و متعده جدا للأطفال و الكبار علي حد سواء .

زيت الضرو يتم استخراجه من نبات يسمي الضرو و شجيرة يصل طولها لحوالي ثلاثه أمتار و لها أزهار بيضاء و زيت الضرو له العدد من الفوائد و الاستخدامات .

فوائد زيت الضرو للأطفال :

1- من فوائد زيت الضرو للأطفال أنه يستخدم في علاج السعال المزمن الذي يصيب الأطفال لأنه يحتوي علي مجموعه من المواد الفعاله و القوية جدا في تصفية الحلق من البلغم المتراكم به .

فوائد عصير القصب 9 فوائد مدهشة لن تتخيل وجودها في عصير القصب

2- من فوائد زيت الضرو للاطفال  أيضا أنه يساعد علي حماية الكبد من المواد السامة و التراكمات التي تصيب الكبد و الكلي أيضا بالعدبد من المشاكل الصحية المختلفه .

3- من فوائد زيت الضرو للأطفال أنه يساعد علي التئام الجروح و من المعروف أن الطفال نتيجة عدم ادراكهم من الممكن أن يصابو بأذي و الحرق و بالتالي زيت الضرو مفيد جدا عند تعرض طفلك لحرق لأنه يحتوي علي مجموعه من المواد المهدئة و التي تعمل علي تهدئة الحروق .

4- يستعمل زيت الضرو في تنظيف الأذن عند الأطفال و تنظيف العيون كما أنه يستخدم في تدليك جسم الأطفال لأن بشرة الأطفال حساسة جدا و تحتاج الي عناية خاصه و بالتالي زيت الضرو ملطف هائل جدا لبشرة الاطفال .

5- من فوائد زيت الضرو للأطفال أيضا أنه يعمل علي التخلص من مشكلة عسر الهضم و الانتفاخات و الغازات التي تصيب الأطفال لذلك هو ملطف فعال جدا للمعده و يساعد كثيرا في تسهيل عملية الاخراج لدي الأطفال و التخلص من مشاكل الجهاز الهضمي المختلفه .

6- الأطفال هم أكثر الفئات تعرضا للحساسية و بالتالي زيت الضرة يساعد كثيرا علي وقاية الأطفال من الحساسة كما أنه له الدور العلاجي الفعال جدا في القضاء علي حساسية الأطفال

7- زيت الضرو يحتوي علي مجموعه من المواد المطهرة و التي تعمل علي تطهير جسم الأطفال و التخلص من المواد السامه و المواد الضارة الموجوده بجسم الأطفال كما أنه يحتوي علي مجموعه المواد الفعاله التي لها القدرة علي حماية بشرة الأطفال من الاصابه بأي مرض جلدي .


كن إيجابى وشارك هذه المعلومة

تعليق واحد

  1. نحن نسمي زيت الضرو بزيت القضوم في تونس وهو مفيد جدا كما ذكرتم في مقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *