كيف تكون شخصية جذابة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 23 مايو 2018 - 12:02 Friday , 14 December 2018 - 23:40 كيف تكون شخصية جذابة‎ Benefits-ginger.com‎
كيف تكون شخصية جذابة‎

كيف تكون شخصية جذابة ،يتميز كل إنسان بشخصية مميزة عن الآخر والتي تكون نتاج عدد من العوامل منها الوراثة والبيئة وغيرها. ومن أكثر الشخصيات المميزة هي الشخصية الجذابة المؤثرة التي تعمل على جذب كل من يتعامل معها. هذه الشخصية لا تعتمد على أن يكون الفرد فائق الجمال ولكن تعتمد أن يكون صاحب لسان معسول الكلام. في هذا المقال من مركز الفوائد العامة نتحدث عن كيف تكون شخصية جذابة ومؤثرة في نفوس الناس، ومن أهم ما يجب أن يتميز به الفرد أن يكون شخص إيجابي ينظر إلى إيجابيات البشر وليس السلبيات.

كيف تكون شخصية جذابة

  • ابتسامة الفرد

لقد تعرض الرسول صلى الله عليه وسلم إلى إيذاء قومه وواجه العديد من العقبات في طريق الدعوة الإسلامية ولكنه كان أكثر الناس تبسماً. يجب أن يتمتع الإنسان بابتسامة صافية التي تجذب القلوب. الابتسامة الصادقة التي هي سبيل إلى فتح قلوب البشر.

يجب على الإنسان تحمل ما يحدث له من متاعب ومحاولة السيطرة على أفعاله ومشاعره ومحاولة عكس هذه المشاعر بطريقة إيجابية والابتسام في وجه كل من يقابله.سواء كانوا الزملاء في العمل أو بعض الأصدقاء في الجلسات التي يستمتعون فيها أو الأبناء والزوجة في المنزل. وهذا ما يجعل الإنسان في النهاية المتوقع أن الابتسامة تستطيع إزالة الألم .والابتسامات أنواع منها الابتسامة الصادقة وهي أفضل نوع والابتسامة الصفراء التي تدل على الحقد والكراهية، والابتسامة الباردة التي لا يوجد بها أي شعور .

  • المصافحة بحرارة

المصافحة بحرارة مع الأشخاص الذين تقابلهم من أهم الطرق بعد الابتسامة التي تساعد على تكون الشخصية الجذابة المؤثرة . وأفضل المصافحة هي التي تكون متبعة بابتسامة بسيطة على الوجه وكذلك القبض على راحة اليد بدون قوة أو انبساط . وتكون بدون توتر أو قلق. ومن هنا فإن نشر المحبة وتكون الشخصية يكون في راحة اليد.

  • عامل الصداقة الوطيدة

إن تأثير الصداقة على تكون الشخصية الجذابة كبير جداً؛ هناك بعض الأفراد الذين يفضلون البقاء منعزلين عن الآخرين وهذه مشكلة لهم إذا أراد أحد هؤلاء الأشخاص التمتع بشخصية جذابة.

تظهر أهم معاني الصداقة عندما يتمكن الفرد من مساعدة الأشخاص الآخرين والاهتمام براحة المحيطين بك ومحاولة إظهار السعادة على الجميع . والصداقة تتضمن العديد من الأشياء والأفعال منها تمني السعادة والفرح والنجاح للجميع وعدم الشعور بالحقد والغيرة ناحية أحد الأقرباء. والعمل على العطف على المحيطين بك والتعرف على مشاكلهم ومحاولة مساعدتهم . ومن أبسط المحاولات هي إلقاء بعض المدح على الموجودين معك مثل الزوجة والأبناء وكذلك مدح بعض الأصدقاء ومقابلتهم بالمصافحة بحرارة والابتسامة وتطبيق الطرق الأولى في كيفية تكوين شخصية جذابة.

  • اللباقة في التعامل

اللباقة في التعامل من أهم الصفات التي يجب التحلي بها، وهي تعتمد على التميز ببعض الأمور منها الاهتمام بالآخرين وحرية التعبير معهم وكذلك التخلي عن صفة الغرور والابتعاد عن مدح النفس، محاولة الاهتمام بمشاكل الأخرين ويجب محاولة دائماً تذكر الأسماء والوجوه للأشخاص الذين يقابلهم. والاهتمام بالأسرار وعدم التحدث في هذه الأمور وإفشاء الأسرار، ويجب كسب ثقة الأخرين.

اللباقة في التعامل أصبح من أهم الشروط التي يجب أن يتصف بها الرجل في العديد من الوظائف الآن؛ حيث إنها تعمل على جذب المستمعين والعملاء في الشغل . حتى قال أحد أصحاب الشركات في نيويورك:”إنّ الموهبة شيءٌ عظيمٌ، لكن اللباقة شيءٌ أعظم”. من شروط اللباقة أيضاً الاهتمام في الاستماع إلى الآخرين والإنصات جيداً وعدم التكلم كثيراً عن الشخص نفسه وانجازاته.

  • اكتشاف الذات والاعتناء بها

لكي يستطيع الإنسان أن يغير من تكوين شخصيته يجب عليه أولاً الوثوق في ذاته والاعتماد على نفسه في العديد من الوظائف. ومعرفة نفسه معرفة وثيقة تمكنه من التعرف على ما يخاف منه وما يمكن أن يحفز شخصيته والتعرف أكثر على ما يحب وما يكره وبذلك يستطيع الإنسان العمل على حل المشكلات التي تواجهه ومن خلال تمكن الشخص من التعرف على نفسه يستطيع جذب الأشخاص الآخرين بما يستطيع فعله. إيمان الشخص بنفسه وأنه قادر على التغلب على ما يحيط به من تحديات يجعله قادر على الإبداع والابتكار وتكوين الشخصية الجذابة.

  • التركيز على الأمور الإيجابية والتخلي عن السلبية

من أهم أسباب النجاح في الحياة والتمتع بشخصية جذابة مع الناس هي التمتع بالنظرة الإيجابية إلى الأمور ومحاولة الامتناع عن التمتع بنظرة سلبية متشائمة إلى ما يحدث من مواقف. حيث يجب على كل إنسان النظر دائماً إلى الجانب الإيجابي للأمور التي تحدث له حتى إذا كانت سبباً للقلق والإزعاج.

تمتع الإنسان بنظرة التفاؤل إلى الأمور والنظرة الإيجابية تمكنه من الشعور براحة نفسية طوال الوقت مما يؤدي إلى السعادة وحرية التعامل مع الآخرين. من أهم مقولات ابراهيم الفقي عن السعادة هو عندما شرح ضرورة تمتع الشخص بالذكاء الروحي الذي يجعله قادر على إدراك ثقته بنفسه والتمتع بجانب كبير من المرح والذكاء ما يجعله محل تقدير بين الناس. كذلك أهمية الذكاء الروحي في امتلاك العديد من القدرات والامكانيات التي تمكنه من التغلب على ما يحيط به من تحديات.

  • ثلاثة أسرار لاجتذاب الناس

هناك عدد من العوامل الأساسية التي تعمل على تكون شخصية جذابة وإذا حاول الشخص امتلاكها والتحكم فيها وإشباعها لدى الأشخاص الآخرين، أصبح صاحب شخصية جذابة مؤثرة فيمن حوله. وأصبح قادر على أن يجعل الناس يتقربون منه ومصادقته وهو أمر بالغ الأهمية لأن الإنسان لا يستطيع أن يجعل الناس يحبوه ولكنه قادر على اجتذابهم إليه. ومن هذه العوامل ويمكن القول أسرار ثلاثة إذا جمع بينهم الشخص امتلك شخصية جذابة.

التقدير: من أهم الصفات التي تجذب الناس هي التقدير ، التقدير في المعاملة والاهتمام، مثل أن يكون للشخص صفة معينة بمدحه والثناء عليه. لذلك يجب على من يريد امتلاك الشخصية الجذابة أن يعمل على تقدير الآخرين والثناء عليهم في بعض الصفات التي تميزهم عن غيرهم. وكذلك العمل على الاهتمام بما يتحدثون به وتقديم الأفعال التي توضح هذه الأهمية.

التقبل: نجد أن الأصدقاء الحقيقيين هم الذين نكون أمامهم على طبيعتنا بدون التكلف أو محاولة تغيير الشخصية أمامهم حتى ننال إعجابهم أو خوفاً من الفهم الخاطىء لشخصية الفرد. ويجب على صاحب الشخصية الجذابة أن يكون مثل الأصدقاء وعدم وضع القوانين الصارمة في تعاملاته مع الناس، ومحاولة جعل الأشخاص يشعروا بالارتياح أثناء التحدث معهم والاسترخاء في وجوده. حيث أن كل شخص يريد أن يكون متقبلاً من الآخرين بدون أي مظهر للاهتمام بكل تفصيل يظهر للناس ،أي يكون على طبيعته مع من يتعامل معهم.

القبول: القبول أكثر أهمية م التقبل؛ حيث أن التقبل يعني الموافقة على صداقة الأشخاص على طبيعتهم وأخطائهم والتعمل معهم على هذا الأساس، بينما القبول يكون أكثر فاعلية وتوسعاً في معناه من التقبل لأنه يعني قبول الشخص من جميع النواحي والبحث عن الصفات الإيجابية التي نحبها في هذا الشخص وعدم رؤية الجوانب السلبية فيه ويساعد في تكون شخصية جذابة. ووحده الشخص الإيجابي أو صاحب الشخصية الجذابة هو من يستطيع القيام بهذا الأمر وقبول الأخرين .