ما نتائج فتح مكة احداث غزوة فتح مكة اسبابها ونتائجها‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 21 مارس 2018 - 15:37 Friday , 16 November 2018 - 09:59 ما نتائج فتح مكة احداث غزوة فتح مكة اسبابها ونتائجها‎ Benefits-ginger.com‎
ما نتائج فتح مكة احداث غزوة فتح مكة اسبابها ونتائجها‎

ما نتائج فتح مكة ، فتح مكة ذلك الفتح الكبير الذي يعد من أعظم الفتوحات التاريخية التي حدثت في الدولة الإسلامية تحت قيادة أشرف المحاربين الرسول صلى الله عليه وسلم، ولذلك أطُلق على فتح مكة الفتح الأعظم الذي جاء بكل الخير للإسلام والمسلمين.

فبعد مرور فترة طويلة وعصيبة على الجيش الإسلامي من الجهاد في سبيل الله بهدف إعلاء راية الحق ونشر الدين الإسلامي في كل مكان، جاء فتح مكة لإنقاذ البيت الحرام وأهل قريش من البغي والظلم، وأذن الله لنبيه بدخول مكة منتصرًا ورافعًا راية الإسلام، ليبدأ بعدها عهدًا جديدًا للإسلام.

ما نتائج فتح مكة

ما نتائج فتح مكة

أسباب فتح مكة :

هناك العديد من الأسباب التي دفعت رسول الله والمسلمين إلى التفكير في فتح مكة ومن أبرز هذه الأسباب:

  • حرمان الرسول الكريم والمسلمين لسنوات طويلة من دخول مكة ولا زيارة بيت الله الحرام، كما قام كفار قريش من منعهم من أداء مناسك الحج والعمرة، وهو ما زاد من حزن المسلمين والرسول لسنوات طويلة.
  • نجاح المسلمين بقيادة أشرف المحاربين رسول الله صلي الله عليه وسلم في نشر الدين الإسلامي في الكثير من المناطق، وانضمام عدد كبير إلى الإسلام، وهو ما جعل الرسول يقُدم على فتح مكة لتخليص أهل قريش من شركهم وظلمهم للمسلمين.
  • نقد قلبية قريش لصلح الحديبية الذي كان ينص على أن القبائل العربية لها حرية الاختيار في التحالف مع قبيلة قريش أو مع الرسول صلى الله عليهوسلم، بالإضافة إلى عدم اعتداء أي من الأطراف على الآخر، وهو ما خلفته قبيلة قريش بالتحالف مع قبيلة بني بكر وإمدادها بكل ما تحتاج إليه من سلاح في حربها مع الرسول الكريم وقبيلة خزاعة، وهو ما نتج عنه سفك الكثير من دماء المسلمين.
  • غضب الرسول الكريم من اشتداد ظلم الكفار على المسلمين وعدم وجود أي عدل في مكة، وهو ما دفعه لفتح مكة حتى يسيطر الإسلام علىها.
ما نتائج فتح مكة

ما نتائج فتح مكة

ما نتائج فتح مكة ؟

خطط الرسول مع المسلمين طويلًا حتى يقوم بالغزو على قريش ومحاربة جيوش الكفار، حتى يسمح للإسلام أن ينتشر ويعم جميع أرجاء مكة، وكان لنجاح المسلمين في فتح مكة العديد من النتائج الهامة والخالدة على مر التاريخ والتي من أهمها:

  1. فتح مكة كان بمثابة تكريم من الله عز وجل لرسوله الأمين على جهاده ونجاحه في نشر الدعوة الإسلامية في الكثير من الأنحاء، وجاء هذا النصر ليعز به الإسلام في ظل قيادة الرسول، وعهد جديد لقوة الإسلام.
  2. القضاء نهائيًا على الكفر وعبادة الأوثان، فمع دخول الرسول والمسلمين إلى مكة قاموا بتكسير جميع الأصنام، وهو ما أتاح الفرصة للكثيرين من أهل قريش بالدخول إلى الإسلام دون خوف، ودون إجبار، وترك الرسول الفرصة لمن يريد عدم الدخول إلى الإسلام مع الالتزام بالنصوص والمعاهدات.
  3. إذا كنت تتساءل ما نتائج فتح مكة ؟ كان هذا الفتح من أهم الأسباب القوية التي مهدت للمسلمين القضاء على الكفر في حنين والطائف، ثم في العالم أجمع، وهو ما زاد من أعداد المسلمين وسيطرتهم على العديد من المناطق، وساهم في نشر الإسلام بشكل أقوى.
  4. بهذا الفتح الأعظم قد تحقق وعد الله لرسوله الصادق الأمين والمسلمين ممن بايعوه وضحوا بكل ما لديهم من غالي ونفيس لنصرة الدين الإسلامي وإعلاء شأنه، وهو ما جعل الحق يسود وتمت إزالة هيبة ورعب قريش من قلوب العرب.
  5. أتاح الفرصة للمسلمين بالتوحيد تحت راية الإسلام وأصبحوا بمثابة قوة عظمى في جزيرة العرب لم يستطيع أحد الوقوف أمامهم ولا هزيمتهم، وأنطلق حينها المسلمين إلى الأقطار المجاورة للقضاء على حكومات الظلم والطغيان، وإنقاذ المسلمين من أيدي المشركين.
  6. فتح مكة جعل الجميع يعلم قيمة الإسلام ومدى حرصه على الناس، وظهر ذلك بشكل كبير من خلال رفق وسماحة رسول الله مع المسلمين والمشركين، فقد حرص على تعيين من يفقه المسلمين في أمور دينهم والصلاة والأحكام الشرعية.
  7. ساد العدل في مكة المكرمة، ففور نجاح المسلمين بالفتح، وقام الرسول بتعين عتاب بن أسيد أميرًا على مكة يحكم في الناس بما أمرنا به الله وفقًا للشريعة الإسلامية والقرآن الكريم، ويحكم في الخصومات.
  8. نجاح المسلمين في تولي شرف مسئولية حماية البيت الحرام وخدمته، مما جعل لهم من المكانة عند العرب نظير ما كان لقريش من قبل.