نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 08 مارس 2018 - 15:39 Friday , 21 September 2018 - 00:33 نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة‎ Benefits-ginger.com‎
نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة‎

نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة ، هذا المقال من مركز الفوائد العامة يضع الكثير من القواعد والنصائح التي يجب اتباعها من قبل الرجال والسيدات لضمان علاقة زوجية على مر السنوات، حيث أن استمرار العلاقة الزوجية يعمل على ضمان صحة الجسم للفرد ويساعد على الحفاظ على صحة الفرد.

نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة

تعد ممارسة العلاقة الزوجية القائمة على موافقة من الطرفين من الأنشطة الرائعة والمفيدة للإنسان. على الرغم من ذلك، مع تقدم السن قد تخمد عاطفة الرجل وتقل ممارسة العلاقة الزوجية، حيث تصبح مجرد نوع من العمل الشاق.

لكن يجب أن يكون الأمر عكس ذلك حيث إن الحفاظ على ممارسة العلاقة الزوجية الممتعة في سن كبيرة يعد من الأمور المهمة، وذلك لأنها تساعد في الحفاظ على الصحة والشباب لفترات طويلة.

وقد أثبتت بعض الابحاث، أن المتزوجين الذين تجاوزوا سن الـ 80 والذين يتمتعون بحالة صحية جيدة يشعرون بالرضا في علاقاتهم الزوجية وقد استمر الكثير منهم في ممارسة تلك العلاقة بعد تجاوز سن المائة. ونتيجة لذلك، استنتج أن الزواج وممارسة العلاقات الزوجية بشكل مستمر من العوامل الرئيسية لبلوغ سن ما بعد المائة.

وقد كانت الغالبية من هؤلاء المتزوجين يمارسون بعض العادات السيئة للصحة ولكنهم مع ذلك عاشوا لفترات أطول من متوسط ما يعيشه سكان المجتمعات الغربية والذين من المفترض أن يتمتعوا بحالة صحية جيدة.

إن ممارسة الأفراد للعلاقة الزوجية التي تسبب لهم إحساساً بالمتعة تعمل على إفراز هرمونات السعادة والتي تساعد في تعزيز وظيفة جهاز المناعة وتخفيف حدة الآلام ومعدلات الضغوط العصبية.

يخطىء بعض الناس في اعتقادهم أن ممارسة العلاقة الزوجية أمر مرهق. فعلى الرغم من أن ممارسة العلاقة الزوجية التي تعطي الفرد شعوراً بالرضا تؤدي إلى انخفاض مؤقت في معدلات الطاقة، مع مرور الوقت فإنها تؤدي إلى زيادة حيوية الجسم والإحساس بمتعة الحياة.

قد يؤدي كل من ضعف الحالة الصحية والتعرض للضغوط العصبية ونقص الطاقة واضطرابات الهرمونات وسوء التغذية والضعف الجنسي وجفاف المهبل إلى تقليل ممارسة العلاقة الزوجية لدى الفرد. ولكن ، قد يشعر الفرد عند بلوغ سن ال، 60 بنفس مشاعر الرضا التي كان يشعر بها من قبل بعد ممارسته العلاقة الزوجية وذلك عند اختيار شريك الحياة المناسب. تعد العلاقة الجنسية جزءاً قيماً لتوثيق الحياة الزوجية فضلاً عن أنها تساعد في الحفاظ على الشباب.

الأطعمة الواجب الامتناع عن تناولها:

  • تعمل الأطعمة السريعة على إخماد الرغبة الجنسية.
  • الامتناع عن التدخين وقلل من تناول السكر والمنبهات مثل القهوة والشاي وتجنب المشروبات الكحولية، حيث إن هذه الأطعمة تجعل من الصعب على الفرد الاحتفاظ بمعدلات ثابتة من الطاقة، كما أنها تسبب الشعور بالإرهاق أو التعب في نهاية اليوم.
  • من العوامل الرئيسية التي تعمل على تقليل ممارسة العلاقة الزوجية الشعور بالتعب والتوتر الشديد.
  • قلل من تناول الدهون الحيوانية الموجودة في اللحوم ومنتجات الألبان والأطعمة المقلية والدهون المهدرجة التي توجد في الاطعمة المعالجة. فقد تعوق تلك الدهون الضارة إفراز الدهون المفيدة للهرمونات كما تسيء من الحالة الصحية المرتبطة بالهرمونات بشكل عام.

الأطعمة الصحية:

  • تناول الأطعمة العضوية قدر الإمكان يعد من نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة . حيث تنتشر بقايا المبيدات الحشرية على الأطعمة غير العضوية وتتجمع في الجسم وتحدث خللاً في الهرمونات حتى ولو كانت بمعدلات منخفضة جداً. من الأطعمة المهمة الأطعمة النيئة مثل الخضراوات التي تستخدم في السلاطه والفاكهة.
  • أكثر من تناول الأسماك الغنية بالدهون حيث تحتوي على الأحماض الدهنية الأساسية المفيدة والتي يحتاجها الجسم لإفراز الهرمونات وتوازن معدلاتها. تناول من 2 إلى 3 حصص من أسماك السلمون والماكريل أو التونة الطازجة أو الرنجة أو السردين أسبوعياً. حيث تؤدي تناول تلك الدهون الأساسية بانتظام إلى التخفيف من حدة جفاف البشرة والتهاب المفاصل وتحسين الذاكرة بالإضافة إلى ممارسة العلاقة الزوجية.
  • تناول ملعقة كبيرة ممتلئة من البذور المطحونة يومياً للحصول على الدهون الاساسية والماغنسيوم والزنك، وهي من أفضل نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة.
  • تعرف المحاريات بأنها تعمل كمنشط جنسي وغالباً ما يرجع السبب في ذلك إلى نسبة الزنك المرتفعة للغاية التي تحويها والتي تفوق تلك النسبة في أي مصدر غذائي آخر. حيث يحتوي المحار الواحد على نسبة تصل إلى 15 ملليجراماً من الزنك أو نسبة 100% من الحصص اليومية الموصى بها.
  • يحتاج الجسم فيتامينات B من أجل تكوين الطاقة، لذلك تأكد من تناول كميات كبيرة من الأرز البني واللحوم العضوية والبيض ومنتجات الألبان قليلة الدسم وعيش الغراب والبروكلي.
  • من الأطعمة الغنية بفيتامين E الذي يحتاجه الجسم في تكوين الهرمونات الجنسية جنين القمح والبيض وفول الصويا وبذور نبات الفصفصة واللوز والبندق والخضراوات التي لها لون أخضر داكن وثمار الأفوكادو، ويعد هذا الفيتامين من أفضل نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة.
  • بشكل عام، أكثر من تناول الخضراوات والفاكهة الغنية بالكاروتين المستخلص من مصدر طبيعي وبفيتامين C.

حلول علاجية و نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة:

  • تناول تركيبة واسعة المدى من الفيتامينات والمعادن المتعددة والدهون الأساسية مثل تركيبة Kudos24.
  • يحتاج الرجال إلى تناول كميات إضافية من عنصر الزنك الذي يعد من نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة. حيث تحتوي الحيوانات المنوية على كميات كبيرة من الزنك ويفقد الرجل حوالي 3 ملليجرام منه مع كل عملية قذف. تشمل أعراض نقص عنصر الزنك ظهور أكثر من 3 نقاط بيضاء على الأظافر والشعور بالاكتئاب والضعف الجنسي؛ لذلك فإن تناول المزيد من هذا العنصر سيضفي اختلافاً شاسعاً على ممارسة العلاقة الزوجية. تناول تركيبة متعددة تحتوي على 15 ملليجراماً على الأقل من الزنك أو يمكن إضافة قرص من 15 ملليجراماً من الزنك إلى المكملات الغذائية التي تتناولها يومياً.
  • يعد الـ DHEA هرموناً منشطاً ومضاداً للضغوط العصبية والذي يقوم الجسم بتحويله إلى هرمونات الإستروجين أو التستوستيرون الجنسية في كل من الرجل والمرأة. ينشط هذا الهرمون الاستجابة الجنسية وإفراز الجلد لمواد كيميائية معينة تعرف بالفيرومونات والتي تستخدم في جذب الجنس الآخر.
  • يزيد عشب الجنكة بيلوبا من تدفق الدورة الدموية ليس فقط إلى المخ ولكن أيضاً إلى الأطراف والتي تشمل اليدين والقدمين بالإضافة إلى القضيب. وقد أثبتت الدراسات أن هذا العشب يساعد في حالات الضعف الجنسي، لذلك فإن الجنكة بيلوبا يعد بديلاً طبيعياً للفياجرا. جرب تناول من 1 إلى 3 كبسولات 60 ملليجراماً من مستخلص هذا العشب يومياً.
  • يعمل نبات الجنسنج الكوري على زيادة طاقة الجسم، كما أنه يحسن من مقاومة الفرد وتماثله للشفاء إثر التعرض للضغوط العصبية فضلاً عن أنه يزيد الشهوة الجنسية. جرب تناول جرعة من 500 إلى 1000 ملليجرام مرتين يومياً في صورة كبسولات أو مسحوق.
  • تناول مكملات غذائية من الأحماض الدهنية الأساسية يومياً. حيث تعد تلك الدهون الصحية، والتي تعرف بالأوميجا 3 والأوميجا 6، من نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة و حيوية لتوازن هرمونات الجسم كما أنها من الممكن أن تساعد في حالات الضعف الجنسي عن طريق تقليل كثافة الدم فضلاً عن أنها تخفف من حدة جفاف المهبل.
  • يعد Vigorex  من المنشطات الجنسية الطبيعية الشائعة والتي من الممكن أن يستخدمها الرجال والسيدات على حد سواء. وهو يحتوي على مادة توجد في الشوفان ( مستخلصة من الشوفان البري) والتي يقول عنها مصنعو هذا المنشط إنها تساعد في زيادة الرغبة الجنسية عن طريق إطلاق هرمون التستوستيرون الخامد عند كل من الرجل والمرأة.
  • يعمل عشب ميورا بوما الذي يزرع في أمريكا الجنوبية كمنشط جنسي ويستخدمه الرجال والسيدات في منطقة الأمازون لرفع معدلات هرمون التستوستيرون وهو من نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة . جرب تناول كبسولة 500 ملليجرام من هذا العشب مرتين يومياً.

نصائح مفيدة:

  • قلل من معدلات الضغوط العصبية التي تتعرض لها، حيث يعد التعرض للضغوط في أي مرحلة عمرية من العوامل الرئيسية التي تعوق ممارسة العلاقة الزوجية.
  • يجب على الرجل مساعدة شريكة حياته في الأعمال المنزلية وسوف يندهش عند رؤية أنها أصبحت تتمتع بالمزيد من الطاقة للقيام بأنشطة أخرى. وتعد من نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة .
  • هناك وسائل كثيرة تساعد في نجاح العلاقة حيث يمكن تهيئة الجو المناسب عن طريق دعوة الزوج / الزوجة لتناول وجبة العشاء في أحد المطاعم والاستماع إلى بعض الموسيقى الهادئة.
  • لا تتهاون بمدى أهمية الأزهار وتناول وجبة العشاء على ضوء الشموع والفقاعات التي تضاف إلى الحمامات والضوء الخافت والموسيقى الرومانسية وعبارات الحب والتدليك وهذه الأشياء تعتبر من أفضل نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة.
  • تعد الرائحة من المنشطات الجنسية القوية ومن نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة ، لذلك قم باستخدامها. حيث يفرز الجلد بعض المواد الكيميائية التي تعرف بالفيرومونات لجذب الجنس الآخر كما تعرف بعض الزيوت العطرية بقدرتها على تدعيم تأثير تلك المواد وخاصة الزيوت المستخلصة من عشب الأيلانج ونبات الفانيلا العطري والمسك.
  • يساعد أسلوب الوخز الإبري في انطلاق الطاقة الجنسية الخامدة وهو من أفضل نصائح لحياة زوجية ناجحة وسعيدة .
  • قد تؤثر بعض العقاقير الطبية مثل أقراص ضغط الدم والمهدئات ومضادات الاكتئاب بشكل كبير على الشهوة الجنسية.
  • تشمل أعراض سن اليأس عند السيدات الشعور بالإعياء والاكتئاب وزيادة الوزن ونقص الرغبة الجنسية وجفاف المهبل وهي جميعها لا تدعم العلاقة الزوجية.
  • قد تساعد الممارسة المتكررة للعلاقة الزوجية في تخفيف حدة جفاف المهبل، ولكن يمكن استخدام ملين عند الحاجة لتجنب الألم الذي يعد من العوامل الرئيسية التي تعوق ممارسة تلك العلاقة.