تاخر الكلام 7 أسباب هامة وطرق الوقاية والعلاج‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 30 مارس 2017 - 12:47 Sunday , 18 November 2018 - 12:40 تاخر الكلام 7 أسباب هامة وطرق الوقاية والعلاج‎ Benefits-ginger.com‎
تاخر الكلام 7 أسباب هامة وطرق الوقاية والعلاج‎

تاخر الكلام ،تعد مشكلة تاخر الكلام من المشاكل الشائعة بين الأطفال ، بالتأكيد تعد تلك المشكلة من أخطر المشاكل التي تواجة الكثير من الأمهات وتحتاج دائما إلي إتخاذ الخطوات الصحيحة عند وجود مشكلة تاخر الكلام لدي الطفل ، من خلال هذة المقالة سوف نتحدث عن مشكلة تاخر الكلام ومتي يتم النظر إلي تلك المشكلة علي أساس أنها مشكلة مرضية وما هي الإجراءات الوقائية التي تمنع تلك المشكلة من الحدوث مع التطرق إلي مجموعة من الطرق العلاجية التي تستخدم في علاج تاخر الكلام.

تاخر الكلام :

يؤكد الأطباء أن الطفل يعاني من مشكلة تاخر الكلام عند وصول الطفل إلي عمر العام والنصف أو العامين ولا يستطيع التحدث بكلمات مفهومة بالرغم من معرفتة مفردات اللغة ،كما أن الطفل يكون علي علم تام بالمفردات والكلمات ولكنه لا يستطيع نطق سوي كلمات محدودة وقليلة جدا ، في تلك الحالة يعاني الطفل من مشكلة كبيرة وهي مشكلة تاخر الكلام ،كما أن الطفل يعاني من تاخر الكلام في حالة أنه لا يستطيع نطق عشرة كلمات مفهومة وصحيحة عند الوصول إلي عمر20 شهور .
هناك مجموعة من الأسباب تكمن وراء تاخر الكلام ،تلك الأسباب تكون في معظمها أسباب نفسية ، سوف نتعرف عن أسباب تاخر الكلام لدي الأطفال من خلال السطور القادمة.

علاج السخونة تعرف علي الطرق المختلفة لعلاج السخونة لدي الكبار والأطفال


أسباب تاخر الكلام :

1- هناك مجموعة من الأسباب تكمن وراء مشكلة تاخر الكلام ، علي سبيل المثال يري بعض الأطباء أن هناك مجموعة من الأطفال التي تعاني من مشكلة في تاخر الكلام نتيجة بعض العوامل الصحية ، علي سبيل المثال وزن الطفل عند ولادتة يكون أقل من 85 في المئة من الوزن الطبيعي أو ربما تكون أسابيع الحمل أقل من 37 أسبوع .
2- من أسبالب تاخر الكلام لدي الأطفال وجود إضطرابات في اللغة التعبيرية واللغة التعبيرية الإستقبالية ،أي أنه هناك إضطراب في النطق والفهم أيضا مما يؤثر علي قدرة الطفل علي نطق الكلام.
3- هناك مجموعة من الأطفال تعاني من مجموعة من المشاكل العقلية والمشاكل الذهنية وبالتالي تجد صعوبة في نطق الكلام ، مما يؤدي إلي ظهور مشكلة تاخر الكلام.
4- هناك بعض الأمراض التي تتسبب في تاخر الكلام ، علي سبيل المثال مرض التوحد ومتلازمة ريت من الأمراض التي تعمل علي إعاقة الطفل وعدم تمكنة من نطق الكلمات بطريقة صحيحة وطريقة مفهومة .


5- في بعض الأحيان قد لا توجد أي مشكلة عضوية أو مشكلة نفسية وراء تاخر الكلام ولكن قد يكون أحد الأباء قد عاني من تلك المشكلة في صغرة وبالتالي تنتقل هذه المشكلة بالوراثة إلي الأبناء ،كما أن الطفل قد تعرض إلي عدد مختلف من اللغات مما جعلة يصاب بالتخبط والإضطراب وعدم القدرة علي تحديد اللغة التي يتحدث بها ،في بعض الحالات هناك مجموعة من الأمهات تعتمد علي المربية الأجنبية والتي تتحدث إلي الطفل باللغة الأجنبية وفي نفس الوقت تتحدث الأم مع الطفل باللغة العربية مما يعمل علي الإضطرارب وفي تلك الحالة يكون الحل الوحيد هو التعامل مع الطفل بإحدي الغات وليست لغات مختلفة.
6- من أسباب تاخر الكلام إصابة الطفل بمشاكل صحية مثل ضعف السمع أو أن يولد الطفل بلسان مربوط تجعلة غير قادر علي نطق الكلام.
7- من الممكن أن توجد مجموعة من الأسباب النفسية وراء تاخر الكلام ، علي سبيل المثال عدم قدرة الطفل علي التواصل مع من حولة بسبب خوفة من عنف والدية في حالة إستخدام الشدة والعنف في تربية الطفل ، كما أن التدليل الزائد عن الحد يؤدي أيضا إلي ظهور مشكلة تاخر الكلام ، في بعض الأحيان تستجيب الأم إلي طلبات الطفل دون أن يتحدث ، علي سبيل المثال تحضر له الطعام عند الإشارة إلي الطعام ولكن علي الأم أن تجعل الطفل يتحدث ويطلب الطعام حتي تشجعة علي النطق والكلام.


علامات تاخر الكلام :

عند بلوغ الطفل العام الأول يبدأ في إستخدام بعض الكلمات والجمل البسيطة ، أما في عمر العامين يبدأ في إستخدام كلمات أكبر ومجموعة أكبر من الجمل وعند الوصول إلي عمر الثلاث سنوات يستطيع التعبير عن نفسة بجمل مفهومة وكلمات صحيحة ولكن هناك بعض الحالات تتأخر في الكلام وتوجد بعض الشواهد والدلائل تساعدك علي معرفة وجود مشكلة تاخر الكلام أم لا لدي طفلك.
1- في حالة وجود فروق بين الطفل وأحد إخوتة أو بين الطفل وأحد أبناء الجيران لابد من الذهاب فورا إلي الطبيب لمعالجة الأمر.
2- الطفل الذي يصاب بمشكلبة تاخر الكلام في العادة يكون هادئا وقليل الحركة ويقوم بتكرار عدد محدود من الكلام ولا يستطيع إستخدام كلمات أو جمل أخري حتي في حالة تكرار هذة الجمل أمامة.
3- يصاحب مشكلة تاخر الكلام إلتهاب دائم في الأذن الوسطي.
4- تاخر الكلام يصاحبة أيضا الإنعزال وعدم القدرة علي التواصل الإجتماعي مع الوالدين والأصدقاء والأطفال الأخرون.
5- في حالة وجود مشكلة تاخر الكلام لدي أحد أفراد الأسرة من الممكن إنتقال تلك المشكلة بالوراثة إلي أحد الأبناء مما يدعو الأم إلي ضرورة إستشارة الطبيب فورا.
الذهاب إلي الطبيب عند معرفة الأعراض السابقة أمر ضروري جدا لإجراء الفحوصات اللازمة ومن أجل إتخاذ الإجراءات اللازمة للتخلص من تلك المشكلة.


علاج تاخر الكلام:

1- هناك مجموعة من الأساليب المختلفة التي تستخدم في علاج تاخر الكلام ،الأسلوب الأول يتمثل في العمل علي الجانب النفسي ودعمة ، بمعني تنمية شخصية الطفل والتحدث مع الطفل دائما بشكل إيجابي وتجنب السخرية من الطفل وكلماتة المحدودة ،بالإضافة إلي ضرورة التواصل مع الطفل دائما ومشاركتة إهتماماتة وضرورة التعامل معه بعطف وحنان وإحتواء الطفل من أجل تحقيق الأمان والحنان الذي يساعدة علي التمتع بالشخصية السوية والقادرة علي الواتصل مع الأخرون.
2- لابد من تدريب الطفل علي النطق بطريقة صحيحة عن طريق نطقلا الكلمات والجمل الصحيحة أمامة وبشكل جيد ، وفي بعض الأحيان يجب الإستعانة بأخصائي تخاطب.
3- التواصل الإجتماعي هام جدا من أجل علاج مشكلة تاخر الكلام ، عن طريق إجتماع الطفل مع أصدقائة ومع العائلة ومساعدة الطفل علي القيام بمجموعة من الأنشطة التي تساعدة علي التخلص من الأسباب النفسية التي تتسبب في تاخر الكلام.

الوقاية من مشكلة تاخر الكلام :


1- الخطوة الأولي للوقاية من مشكلة تاخر الكلام هي ملاحظة الطفل والتعرف علي أعراض تلك المشكلة وعند ظهور أي منها لابد من الذهاب فورا إلي الطبيب المختص من أجل علاج تلك المشكلة.
2- العامل النفسي هام جدا في الوقاية من مشكلة تاخر الكلام ، يجب التعامل مع الطفل بأسلوب يعتمد علي الحنان والإحتواء وإعطاء الطفل فرصة للتعبير عن نفسة من أجل التخلص من أي إضطرابات نفسية من الممكنأن تؤدي إلي تاخر الكلام.
3- التحدث أمام الطفل بلغة محددة تجعلة قادر علي تحديد اللغة التي يتحدث بها لأن تعدد اللغات أمام الطفل يجعلة غير قادر علي النطق في سن مبكرة.
4- يجب التحدث مع الطفل من السنة الأولي والتحدث أمامة بمجموعة من الكلمات والجمل لكي نساعدة علي النطق فيما بعد .
5- عدم التقليل من شأن الطفل والإبتعاد التام عن إنتقادة أو السخرية منه في حالة عدم القدرة علي نطق الكلام بطريقة صحيحة لأن السخرية تؤدي إلي نتائج عكسية.
6- يجب تصحيح بعض الكلمات الخاطئة التي ينطقها الطفل ، هناك مجموعة من الأمهات لا تنتبة إلي تلك النقطة ولا تقوم بتصحيح تلك الأخطاء لأطفلها ولكن يجب العمل فورا علي تصحيح تلك الخطاء ولاكن بأسلوب مناسب وبعيد عن السخرية.
7- إعطاء الفرصة للطفل للتعامل مع غيرة من الأطفال والإختلاط بهم ، ولكن يجب التعرف علي علاقتة بأصدقائة حتي لا يتعرض الطفل إلي النقد والسخرية من أصدقائة.


8- تعامل الأم مع طفلها هام جدا ويساعد علي تجنب مشكلة تاخر الكلام ،سرد القصص علي الطفل قبل الذهاب إلي النوم وخلق شخصيات خيالية وتشجيع الطفل علي التحدث مع الام خطوة هامة جدا وضرورية لتجنب مشكلة تاخر الكلام ، كما أنه يساعد علي تقوية الخيال لدي الأطفال.
9- يجب متابعة الحالة مع طبيب الأطفال دائما.