حيوان الإسفنج 4 معلومات عامة عن حيوان الإسفنج‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 12 يناير 2019 - 14:08 Friday , 18 January 2019 - 09:11 حيوان الإسفنج 4 معلومات عامة عن حيوان الإسفنج‎ Benefits-ginger.com‎
حيوان الإسفنج 4 معلومات عامة عن حيوان الإسفنج‎

حيوان الإسفنج، يوجد في الطبيعة آلاف الأنواع من النباتات والحيوانات، قد غمر أعماق البحار بالكثير من الطحالب والحيوانات المختلفة، ومنها حيوان الإسفنج الذي يظهر في مناطق متعددة من البحار، لديه العديد من المميزات التي تساعده في الدفاع والتغذية والتعايش مع البيئة المحيطة، يعرض مركز الفوائد العامة بعض المعلومات العامة عن حيوان الاسفنج البحري.

حيوان الاسفنج

يوجد حيوان الإسفنج في أعماق البحار والمحيطات، ويختلف عليه الكثير لأنه يبدو مثل النبات عديم الحركة، وبطئ الاستجابة إلى المؤثرات الخارجية المختلفة، ولكن حيوان الإسفنج من يرتبط بمصطلح الإسفنجيات أو المسامسيات، كائن بسيط متعدد الخلايا، حيوان الإسفنج من أهم منوعات عن الطبيعة التي يمكن التعرف عليها، حيث أن جسمه بالكامل مغطى بالمسام الصغيرة جداً، عبارة عن مجموعة من الفتحات الصغيرة الخارجية التي تكون متصلة بنظام خاص من القنوات ينتهي عند فتحة كبيرة وهو ما يطلق عليه التجويف، تقع ضمن هذه القنوات مجموعة من الغرف مع الخلايا خاصة يطلق عليها خلايا الطوق، تتميز بأنها خلايا لزجة تحتوي على قمع يشبه الطوق في الشكل مرتبط بآخره سوط.

تتحرك الأسواط الموجودة في خلايا الطوق في جميع الإتجاهات لإجبار المياه على المرور خلال الفتحات، تكون هذه المياه حاملة العناصر الغذائية والأوكسجين، يوجد نوع آخر من الخلايا في حيوان الإسفنج يطلق عليه الخلايا الأميبية، حيث أنها تكون على هيئة كائنات الأميبا الأولية، التي تأخذ الطعام إلى أنواع الخلايا الأخرى في الإسفنج، تمتلك خلايا الأميبا ما يشبه الهيكل العظمي التي تشبه الإبر الدقيقة وتسمى الشويكات، يتكون حيوان الإسفنج أيضاً من سبونجين وهي شبكة من البروتين، أو أكسيد السيليسيوم “السيليكا”، لا يحتوي الإسفنج على أعصاب ولكنه يملك مجموعة من الأشواك موجودة على السطح الخارجي تستخدم للدفاع عن النفس، ويفرز الإسفنج مادة أخرى لا تحبها الأسماك لحمايته من الأكل.

معلومات عامة عن حيوان الاسفنج

  • تغذية حيوان الإسفنج

يعتمد حيوان الإسفنج في التغذية على عملية الترشيح، حيث أنه قادر من خلال الخلايا المختلفة لديه على التقاط والحصول على الجزيئات الصغيرة مثل البكتيريا والأجزاء الأكبر من ذلك، وعلى الرغم من أن عملية التمثيل الغذائي في هذا الحيوان بطيئة جداً، ولكنه ينمو ويصل إلى أحجام كبيرة جداً حيث قد يصل تجويف حيوان الإسفنج إلى استيعاب شخص، وتظهر هذه الأحجام الكبيرة كثيراً في المناطق الاستوائية والمدارية.

  • أماكن الإسفنج

يعيش حيوان الإسفنج في قاع المياه بأنواعها، ولكن يكثر انتشاره في البحار والمحيطات والقليل منها يوجد في المياه العذبة مثل البحيرات والأنهار، يلتصق هذا الحيوان على أي شيء صلب وينمو عليه، سواء كان صخرة أو جدران الكهوف.

  • عملية التكاثر

تحدث عملية التكاثر في حيوان الإسفنج على طريقتين جنسياً ولا جنسياً، ولكن معظم كائنات الإسفنج خنثوية، سوى نوع واحد والذي يلعب دور الذكر مرة والأنثى مرة أخرى، ويجب العلم أنها لا تلقح نفسها لكن تقوم بأدوار مختلفة في كل موسم، تتم عملية التكاثر من خلال الإفراج عن الحيوانات المنوية في عمود الماء في حيوان الإسفنج، وتصل إلى الإسفنج الأنثى وتحدث عملية التخصيب، ثم تخرج اليرقات من الإسفنج الإناث وتظل طافية على عمود الماء مثل العوالق لعدد من الأيام، حتى تستقر وتبدأ في النمو، وهناك نوع التكاثر عبر البراعم أيضاً، حيث ينمو البرعم الصغير في نهاية الإسفنج، ويكبر ثم ينفصل عن الأم ويلتصق في مكان آخر.

  • أنواع من الإسفنج
  1. الإسفنج الكاسي: يعتبر من أول الحيوانات البحرية البدائية التي تم اكتشافها على الأرض، يعيش في أعماق البحار يأخذ شكل الكأس، ويتكون من هيكل معظمه عبارة عن شبكة من الأشواك السلكية السداسية الإبر، مقارنة بأنواع الإسفنج الأخرى، فإن الإسفنج الكاسي لا يستطيع تقليص جسمه.
  2. شعب الإسفنج الكاسي: اعتقد الكثير من العلماء أن الإسفنج الكاسي تعرض للانقراض، ولكن مع استمرار البحث العلمي تم اكتشاف الإسفنج الكاسي بالقرب من شاطئ كولومبيا البريطانية في كندا، منذ القرن الماضي، كما تم في عام 2007 اكتشاف العديد من شعب الإسفنج الكاسي بالقرب من ميناء غريز الذي يوجد في ولاية واشنطن الأميركية، يصل طول هذه العشب إلى مئات الأمتار ويرتفع حتى خمسة متر، وتعد هذه العشب من الإسفنج موطناً للكثير من الحيوانات المائية منها العوالق الحيوانية والسمك الصخري وأيضاً قشريات الأربيان.
  3. شعبة الإسفنج المعروف: من أكثر أنواع الإسفنج انتشاراً في بقاع العالم، حيث يبلغ انتشاره إلى 95% من الإسفنج.
  4. الإسفنج الأنبوبي الأصفر: من الاسم يمكن معرفة أنه يتميز باللون الأصفر، الجسم يكون مجوف بشكل كبير مما يشبه في هيئته المدخنة، ويصل ارتفاع هذا الإسفنج في النمو إلى حوالي 60 سم فقط.
  5. الإسفنج البرميلي: ” barrel sponge” يظهر هذا الإسفنج على هيئة برميل، يصل ارتفاع نموه في البحار إلى 1 ونصف متر، يكون هذا النوع من الإسفنج أكثر انتشاراً بين الشعب المرجانية في مناطق غرب ووسط المحيط الهندي، يحتوي على تجويف مركز ويكون مكتنز الجسم.
اقرأ:




مشاهدة 44