الرئيسية / فوائد عامة / حشيشة الدينار

حشيشة الدينار

حشيشة الدينار،تعرف حشيشة الدينار بالجنجل وهو نبات منتشر فى قارات آسيا أوروبا وأمريكا الشمالية بالإضافة إلى المناطق الباردة من المنطقة العربية فى لبنان وسوريا، حيث أنة نبات عشبى زاخف ومعمر فى الأرض بالإضافة إلى أن إمتداد سيقانة تصل إلى 10م على الأرض وذلك لعدم وجود دعامات ليتسلق عليها.

لا تشتهر ألمانيا بوجود هذة النبتة فحسب بل تعتبر من أكبر منتجى حشيشة الدينار، كما أنها تدخل فى صناعة مشروب الجعة(البيرة).

مايستخدم من نبتة حشيشة الدينار هو القمم الزهرية فقط وما عليها من غدد راتنجية،حيث أنها تشبة العنب فى الشكل، كما أنها يصل عمرها إلى أكثر من 15سنة حيث إذا لم يتم قطعها من جذورها فإنها تعاود النمو مرة أخرى كما فى نبتة الكروم.

تتميز حشيشة الدينار بأنها ذات طعم مر وذلك لإحتوائها على مادة المر الأساسيةlupulin والتي تتكون من الليبولون والهيوملون المسئولين عن الطعم المر للنبتة، كما أنها تحتوى على حمض الفاليرينك بالإضافة إلى إحتوائها على نسبة من الزيوت الطيارة وكذلك إحتوائها على تانات البولى فينولك والأسبراجين.

تحتوى نبتة حشيشة الدينار(الجنجل) على هرمون الأستروجين (الهرمون الأنثوى) الذى يعمل كبديل طبيعى لة فى حالة إنقطاع الدورة الشهرية(الطمث) عند المرأة.

فوائد حشيشة الدينار:

  • تستخدم فى علاج الاضطرابات الجنسية.
  • تستخدم كمكمدات لعلاج الجروح الجلدية والتقرحات.
  • تقلل من الآلآم العصبية.
  • تساعد على ارتخاء العضلات.
  • تعمل كمهدئ للمعدة ومنشط لعملية الهضم.
  • تستخدم كمسكن لعلاج الأرق.
  • يستخدم كمشروب لعلاج حالات الإسهال.
  • ساعد على فتح الشهية.
  • يستخدم فى حالات إحتباس البول إذا تم تناولة كمشروب يعمل على إدرار البول.
  • يساعد فى علاج الكحة وذلك إذا أضيف إلية عطر الناردين.
  • يعالج الزيادة فى حمض البوليك.
  • يعالج الإنخفاض فى ضغط الدم وكذلك الحمى.

الخواص الطبية لحشيشة الدينار:

  • يعمل كطارد للديدان.
  • يمنع الإصابة بسرطان القولون والبروستاتا والمبيض والثدى وذلك لأن حشيشة الدينار تحتوى على مادة xanthohumol التى بدورها تمنع نشاط الأنزيمات التى تسبب السرطان.
  • يخفف من التعرض لنوبات الربو.
  • يساعد على التخصلص من السموم الموجودة فى جسم الإنسان.
  • يعمل على زيادة الإفرازات المعوية.
  • مضاد للتقلصات والإنتفاخات.

الآثار الجانبية لحشيشة الدينار:

إستخدام حشيشة الدينار يعتبر آمن وليس لة أى تفاعلات فى حالة إستخدامه مع العناصر الطبية ولكن هناك حالات قليلة أظهرت أنة قد يحدث حساسية فى الجلد وذلك بعد إستخدام الأزهار المجففة وقد يرجع سبب ذلك إلى وجود حساسية ضد حبوب اللقاح، مع العلم أن إستخدامة على الأجل الطويل يعمل على التعرض للإكتئاب بالإضافة إلى ذلك فإن الأشخاص الذين يقومون بجمع حشاشية الدينار (الجنجل) عرضة للإصابة بسرطان الثدى وذلك بسبب مفعول مادة الأستروجين الموجودة فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *