إذاعة مدرسية عن الإشاعات‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأحد , 17 ديسمبر 2017 - 13:18 Sunday , 23 September 2018 - 10:08 إذاعة مدرسية عن الإشاعات‎ Benefits-ginger.com‎
إذاعة مدرسية عن الإشاعات‎

إذاعة مدرسية عن الإشاعات ، دائما ما تسعى المدارس ودور العلم إلى ترسيخ المبادئ والقيم الحميدة في نفوس أبنائها الطلاب، ومن الوسائل المتبعة لذلك برامج الإذاعة المدرسية التي تتناول المواضيع بشكل شيق فتصل الأفكار إلى عقول الطلاب بسهولة، واليوم على موقع مركز الفوائد العامة سوف نقدم لكم نموذج برنامج إذاعي عن الشائعات وأثرها الخطير على المجتمع

إذاعة مدرسية عن الإشاعات

إذاعة مدرسية عن الإشاعات

إذاعة مدرسية عن الإشاعات

بعد السلام والتحية وحمد الله والصلاة والسلام على خير البرية يسعدني أن أصحبكم خلال رحلة برنامجنا الإذاعي اليوم والذي سوف نتحدث به عن موضوع غاية في الخطورة والأهمية وهو: (انتشار الشائعات في المجتمع)

الفقرة الأولى: القرآن الكريم

ما أجمل أن نبدأ يومنا الدراسي بسماع آيات القرآن الكريم مع الطالبة/……..

يقول الله تعالى في سورة الحجرات [آية: 6]: “يا أيها الذين آمنوا إذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين”.

ويقول في سورة النساء [آية: 83]: “وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا”.

الفقرة الثانية: الحديث الشريف

وبعد أن استمتعنا بآيات الذكر الحكيم ننتقل الآن فقرة الحديث الشريف مع الطالبة/…..

عن حفص بن عاصم قال: قال رسول الله ﷺ: “كفى بالمرء كذبا أن يحدث بكل ما سمع”.

الفقرة الثالثة: الإشاعات وخطورتها

والآن سوف نتعرف على مدى خطورة انتشار الإشاعات في المجتمع مع الطالب/….

إن الشائعات هي افتعال الأكاذيب ونشرها بغرض الانتقام أو تحقيق المصالح الشخصية، وهي بمثابة السموم التي يتم بثها في عصب المجتمع؛ لأنها تدمر العلاقات وتهدم الأسر وتفرق الإخوة والأصحاب وتهدر الكرامة والأموال والأوقات وتورث الحسرة والندامة وقد تؤدي إلى فقدان الأرواح نتيجة ترويج الشائعات الكاذبة.

وقد أمرنا الإسلام بعدم نشر الإشاعات والأكاذيب قبل التحقق من صحتها عن طريق الرجوع إلى أصحابها أولا والتأكد من كل خبر وتحليله بشكل منطقي قبل أن نقوم بترويجه

وقد وصف الله سبحانه وتعالى مروج الإشاعات بالفسق والكذب وهذه الصفات تعد من كبائر الذنوب ولذلك فلا بد من الحذر والحرص الشديد قبل نقل أي خبر حتى لا تقع في دائرة الفسق والكذب.

ويجب كذلك على كل شخص قبل أن يقوم بنقل أي خبر أن يعرف العواقب الوخيمة التي قد تترتب على نقل هذا الخبر

الفقرة الرابعة: الحكمة

والآن مع الطالبة/…… وبعض الحكم عن الإشاعات

  • الإشاعات يؤلفها الحاقدين، وينشرها الحمقى، ويصدقها الأغبياء.
  • نقل الإشاعات والكذب وجهان لعملة واحدة.
  • نشر الحقائق وإزعاج الناس أفضل من نشر الإشاعات والأكاذيب لإرضاء الناس.

الفقرة الخامسة: نهاية البرنامج الإذاعي

وبعد أن استعرضنا بعض آيات القرآن الكريم والحديث وتأثير الإشاعات الضار على المجتمع نكون قد وصلنا إلى ختام برنامج الإذاعة المدرسية اليوم، أشكركم لحسن الاستماع وأتمنى أن أكون قد وفقت في تقديم البرنامج الإذاعي لكم على أكمل وجه؛ فما كان من توفيق فمن الله وما كان من تقصير فمني ومن الشيطان، كان معكم أخوكم/…….