الرئيسية / الطب البديل / علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية

علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية

علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية، يعد التهاب المثانة من المشاكل التي تواجة العديد من الأشخاص والتي تسبب لهما الشعور بالألم الشديد خاصة عند التبول، حيث أثبتت الدراسات أن النساء هما الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب المثانة عن الرجال، وهو ينتج عن تعرض المصاب إلي الإصابة بالبكتريا أو الفيروسات، حيث يتعرض المصاب إلي الشعور بالألم الحاد في في منطقة أسفل الظهر، لذلك يلجأ المصابين للبحث عن العلاج الطبيعية التي تساعد في علاج التهاب المثانة، حيث أن العلاج من خلال الأعشاب من العلاجات السهلة التي تحتاج إلي الأنتظام عليها للحصول علي أفضل النتائج، وسوف نوضح في هذا المقال عن طرق علاج التهاب المثانة بالأعشاب في هذا المقال .

علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية
علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية

أعراض التهاب المثانة:

  • الصعوبة أثناء التبول والشعور بالألم الشديد.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم .
  • الشعور بالحاجة إلي التبول ولكن لا يمكن التبول.
  • تعرض المصاب إلي نزول الدم أثناء التبول.
  • الشعور بالألم في منطقة أسفل البطن .
  • الألم في منطقة أسفل الظهر .
  • الأكثار في التبول خاصة خلال الليل .
  • عند التبول يخرج رائحة كريهة من البول .
  • الشعور بالقئ والغيثان .

أسباب التهاب المثانة:

  • من أسباب التهاب المثانة، حبس البول للمدة طويلة .
  • يتعرض النساء الحوامل الي التهاب المثانة .
  • أيضا الأشخاص المصابين بمرض السكر .
  • الإصابة بالعدوي من خلال إجراء العمليات الجراحية.
  • التهاب الكلي يؤدي إلي التهاب المثانة .
  • رجوع البول إلي الحالب من المثانة .
علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية
علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية

الوقاية من التهابات المثانة:

  • لتجنب الإصابة بالتهاب المثانة يجب عليك أتباع هذة الخطوات، وذلك الأكثار في شراب السوائل خاصة الماء .
  • في حالة الإصابة بالأمساك، يجب علاجها فوراً.
  • عدم حبس البول .
  • التبول بعد الجماع بين الزوجين.
  • ينصح بعد إستخ\دام المواد الكميائية أثناء الأستحمام .
  • أيضا عدم تناول الوجبات السريعة، والكافين بشكل مفرط .
  • الأكثار من تناول عصير التوت البري .
  • عدم الأفراط في تناول اللحوم والملح والبقوليات.
  • الرعاية والأهتمام بالنظافة الشخصية .
علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية
علاج التهاب المثانة للرجال بالاعشاب وحرقان البول والمسالك البولية

علاج التهاب البول بالأعشاب:

  • يعد خل التفاح من السوائل التي تساعد في علاج التهاب المثانة، من خلال شراب كوب من الماء والمضاف إليه خل التفاح .
  • أيضا البقدونس يساعد في علاج التهاب المثانة بشكل كبير، وذلك من خلال غلي كوب من الماء المضاف إليه البقدونس لمدة ربع ساعة ويحلي بالعسل، فتلك الوصفة تساعد في علاج التهاب المثانة .
  • أيضا بذور الكتان من العلاجات الفعالة التي تساعد في علاج التهاب المثانة، وذلك يقوم المصاب بنقع ملعقة من بذور الكتان ثم يضاف إليه كوب من الماء ثم تغلي لمدة عشر دقائق، ويتم شرابه ثلاث مرات يومياً .
  • أيضا جذور الكرات له دور فعال في علاج التهاب المثانة، وذلك من خلال غلي جذور الكرات مع كوب من الماء لمدة ربع ساعة، ثم يتم شرابها يومياً .
  • نبات الكراص من النباتات التي تساعد في علاج التهاب المثانة، من خلال نقع نبات القراص ثم يغلي بالماء ويتم شرابه، في الصباح وقبل النوم .
  • نضع ملعقتين من السكر مع نقطتين فقط من زيت العرعر، ويتم تناوله مرتين يوميا في الصباح وآخرى في المساء.
  • أيضاً اوراق الفروالة تساعد في علاج التهاب المثانة، وذلك يتم غلي أوراق الفرولة لمدة عشر من الدقائق، ثم يتم شرابه مرتين في اليوم .
  • يعد الشعير من النباتا التي تساعد فغي علاج المثانة بشكل كبير، حيث يتم غلي الشعير بالماء لمدة ربع ساعة، ثم يقوم الشخص بشرب المغلي ثلاث مرات يومياً .
  • أيضا من السوائل التي تساعد في علاج التهاب المثانة هي عصير التوت البري، العنب البري، الأناناس، أو تؤكل طازجة ، فهي تساعد بشكل كبير في علاج التهاب المثانة.
  • أيضاً الزنجبيل من النباتات التي تساعد في علاج التهاب المثانة، حيث يقوم الشخص بغلي الزنجبيل مثل الشاي ويتم شرابة مرتين في اليوم.
  • الهندباء من النباتات التي تساعد في علاج التهاب المثانة، وذلك من خلال الهندباء البرية وتناولها ثلاث مرات في اليوم، وأيضاً يمكن إضافتها إلي السلطة .
  • اغلي أوراق نبتة البوكو و أشربه كالشاي حسب الحاجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *